Home»Enseignement»حفل التميز للموسم الدراسي بنيابة فجيج ببوعرفة 2013/2014

حفل التميز للموسم الدراسي بنيابة فجيج ببوعرفة 2013/2014

0
Shares
PinterestGoogle+
 

احتفاء بالذكرى الخامسة عشرة لعيد العرش المجيد وبذكرى عيد الشباب، نظمت النيابة الاقليمية لفجيج ببوعرفة التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة الشرقية تحت الرئاسة الفعلية لعامل صاحب الجلالة على اقليم فجيج يوم 8 يوليوز 2014 حفل التميز للاحتفاء بالتلميذات والتلاميذ المتفوقون خلال الموسم الدراسي 2013/2014.
وبعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وتحية العلم الوطني، ألقى النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني السيد عبد الهادي بنرابح كلمة رحب فيها بالحضور وركز من خلالها على أهم المحطات التي ميزت الموسم الدراسي الحالي ومن أهمها انطلاق الخطوات الأولى في إطار الإصلاح الاستراتيجي لقطاع التربية والتكوين انسجاما مع التوجيهات الملكية السامية وخصوصا تلك الواردة في الخطاب الملكي السامي بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب ل 20 غشت 2013 حيث شرعت الحكومة المغربية ومن خلالها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بإعطاء الانطلاقة للمشاورات الواسعة لإصلاح المنظومة التربوية في إطار مشروع تربوي يهم الارتقاء بالمدرسة المغربية إلى الأفضل وأشار في هذه الكلمة بأن النتائج المحققة خلال هذه السنة قد ساهمت فيها مجموعة من الإجراءات والتدابير الخاصة بالدعم الاجتماعي (المبادرة الملكية مليون محفظة، برنامج تيسير، الاطعام المدرسي، الداخليات، النقل المدرسي …)اضافة الى مجموعة الاجراءات المتعلقة بتدبير الموارد البشرية و الشؤون الادارية و التربوية و توسيع وتأهيل العرض التربوي.وقد كانت هده النتائج غير المسبوقة  ثمرة  لمثابرة التلميذات والتلاميذ واستعدادهم بكل مايلزم للامتحانات الاشهادية مؤازرين بأسرهم ماديا ونفسيا ومؤطرين بأساتذتهم بيداغوجيا وتربويا، دون إغفال الدور الهام لأطر المراقبة والتأطير التربوي، الإدارة التربوية والمصالح المركزية، الجهوية والنيابية، وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، إضافة إلى الدور الكبير للسلطات الإقليمية والمحلية والأمنية وفي مقدمتهم السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم فجيج الذي يضع قطاع التربية والتكوين في صلب اهتماماته.
وفي العرض الخاص بالحصيلة التربوية للموسم الدراسي 2013/2014، تمت الإشارة الى أهم النتائج المحققة بجميع الاسلاك :
§    الدورة العادية لسلك البكالوريا:
·    بلغت نسبة النجاح بالإقليم 51,04% (الرتبة الثالثة على صعيد الجهة) بمجموع 563 ناجح منهم 276 اناث؛
·    تطور نسب النجاح من 41,18%  في الموسم  2009/2010 الى 51,04% في الموسم الدراسي 2013/2014 بمعدل زيادة 10 نقط خلال الخمس مواسم الدراسية الأخيرة؛
·    تراوحت نسبة النجاح حسب المراكز بين 69.90%  بمركز محمد عابد الجابري التأهيلية التقنية ببوعرفة و 35,71% بمركز الإمام البخاري للتعليم الأصيل بفجيج؛
·    تراوحت نسبة النجاح حسب المسالك بين 93.33%  بمسلك العلوم الكهربائية و 33,33% بمسك العلوم الميكانيكية) وقد وصلت نسبة النجاح بمسلك العلوم الرياضية ب 83.33% من الناجحين؛
·    حصول 30.37% على ميزة توزعت على الشكل التالي:
·    2,66% حسن جدا؛ 8,17% حسن؛ 19,54%    مستحسن و69,63% على ميزة مقبول.
·    سجل أعلى معدل بالإقليم في مسلك العلوم الفيزيائية، حصلت عليه التلميذة: زكية الرحماني من ثانوية ابن البناء المراكشي ببني تجيت بمعدل 18,16.
§    امتحانات نيل شهادة السلك الإعدادي:
·    احتلت النيابة الإقليمية الرتبة الثالثة على مستوى الجهة  بنسبة 59%؛
·    سجل أعلى معدل للتعليم العمومي بثانوية بدر الإعدادية بتالسينت من طرف التلميذة خديجة اوقسو بمعدل  18.74، في حين حصلت التلميذة نهيلة لارقو على معدل 18.22 بمؤسسة المعرفة للتعليم الخصوصي.
§    امتحانات نيل شهادة السلك الابتدائي:
·     بلغت نسبة النجاح 79% (الرتبة السادسة على مستوى الجهة(؛
·    سجل أعلى معدل للتعليم العمومي بم/م الساقية الحمراء بتالسينت من طرف التلميذ: عبد الرحمان مرادو ب 9,44)، في حين حصلت التلميذة: لبنى الصويت بمؤسسة الجديد التربوي للتعليم الخصوصي على معدل 9.49.
وبهذه المناسبة تنوه النيابة الإقليمية بكل من ساهم في هذه النتائج المتميزة والتي من دون شك ستعرف زيادة مهمة خاصة في سلك البكالوريا بعد الإعلان عن نتائج الدورة الاستدراكية، حيث أن عدد المترشحين المستدركين يبلغ : 498 مترشحا منهم 277 اناث أي بنسبة 44,14% من مجموع المترشحين لدورة يونيو 2014.
وقد تخللت هذا الحفل لوحات تربوية فنية عبرت عن الذاكرة الوطنية منذ تأسيس الدولة المغربية من إنجاز تلميذات من مدرسة حمان الفطواكي ببوعرفة، نالت استحسانا من طرف الحضور.
وقد أبى السيد العامل، بهذه المناسبة، إلا أن يلقي كلمة نوه من خلالها بالمجهودات المبذولة من طرف التلميذات والتلاميذ وأسرهم وبنساء ورجال التعليم وكذا الساهرين على الشأن التعليمي بالإقليم داعيا إلى انخراط الجميع لدعم هذا القطاع الحيوي، للحفاظ على هذه المكتسبات والرقي بها إلى الأفضل.
وقد تم توزيع الجوائز على المتفوقين والمتفوقات وبعدها تم رفع برقية الولاء والإخلاص للسدة العالية بالله، وأقامت النيابة الاقليمية في نهاية الحفل حفلة شاي على شرف المدعوين والمدعوات.

MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.