Home»Correspondants»مريم بنصالح شقرون وصلاح الدين قدميري / رئيس ونائب رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب قاما بزيارة 10 جهات والاجتماع مع ما يزيد عن 500 رب مقاولة

مريم بنصالح شقرون وصلاح الدين قدميري / رئيس ونائب رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب قاما بزيارة 10 جهات والاجتماع مع ما يزيد عن 500 رب مقاولة

0
Shares
PinterestGoogle+
 

مريم بنصالح شقرون وصلاح الدين قدميري مرشحي الاتحاد العام لمقاولات المغرب لسنة 2012

بلاغ صحفي
الثلاثاء 15 مايو 2012

الثنائي بنصالح-قدميري يختتم حملته الانتخابية

إجمالا، قام المرشحان لمنصبي رئيس ونائب رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بزيارة 10 جهات والاجتماع مع ما يزيد عن 500 رب مقاولة يمثلون مجمل القطاعات الاقتصادية للمملكة.

في يوم الاثنين 14 مايو، تم استقبال المرشحين لمنصبي رئيس ونائب رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب من طرف مجمل أعضاء مكتب فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب لتادلة-أزيلال، برئاسة السيد
رشيد زاراتي.

إن جهة تادلة-أزيلال، وعاصمتها بني ملال، تعد منطقة يعتمد اقتصادها أساسا على الفلاحة التي تزود الصناعة الغذائية المحلية والوطنية بموادها. في هذا الإطار، أشار المشاركون إلى إغلاق العديد من المصانع، مما أدى إلى تخفيض النسيج الصناعي بالمنطقة. وللنهوض بالنشاط الصناعي بهذه الجهة، ذكّر المشاركون بـ « أهمية إشراك الاتحاد العام لمقاولات المغرب في تحديد نمط حكامة المناطق الصناعية ».

واقترح المشاركون أيضا تنظيم مناظرة تشارك فيها البنوك وصندوق الضمان المركزي لإجراء دراسة ملفات الاستثمار. كما ذكّروا بـ « ضرورة إشراك مقاولات الجهة في إنجاز الأوراش الكبرى المهيكلة ».
وأخيرا، دعا المشاركون إلى دعم التقارب والتشاور مع الهيئات المركزية للاتحاد العام لمقاولات المغرب.

ومع نهاية هذه الحملة المكثفة، التي ستختتم يوم الثلاثاء 15 مايو باجتماع مع 3 فيدراليات قطاعية (الطاقة، الصيد البحري والسياحة)، سيكون المرشحان قد اجتمعا مع أزيد من 500 رب مقاولة عبر التراب المغربي.

خلال جولتهما، سجل المرشحان انتظارات كل الجهات وكافة الفيدراليات القطاعية، بغية إثراء أرضية عملهما وبلورة برنامج يقترب بشكل أفضل من انتظارات المنخرطين في الاتحاد العام لمقاولات المغرب.

وسينعقد الجمع العام العادي الانتخابي بالدار البيضاء يوم الأربعاء 16 مايو ابتداء من الساعة الثالثة زوالا.

يرتكز برنامج الثنائي مريم بنصالح شقرون وصلاح الدين قدميري على 7 محاور رئيسية:

1.    المساهمة في تعزيز الصناعات الوطنية ؛
2.    رفع القدرة التنافسية للاقتصاد المغربي؛
3.    تنمية الرأسمال البشري؛
4.    تسهيل الولوج للتمويلات والصفقات العمومية؛
5.    تحسين الإطار القانوني للمقاولات؛
6.    مساعدة المقاولات على الاضطلاع بمسؤوليتها الاجتماعية؛
7.    تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص

MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.