Home»Correspondants»بيان المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي يزلزل اركان كلية الطب والمستشفى الجامعي بوجدة

بيان المكتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي يزلزل اركان كلية الطب والمستشفى الجامعي بوجدة

0
Shares
PinterestGoogle+
 

النقابة الوطنية للتعليم العالي
  المكتب الجهوي وجدة

جامعة محمد الأول
02 مايو 2016
بيــــان
يتابع المكتب الجهوي مشكل أساتذة الإنعاش والتخدير بكلية الطب والصيدلة عن قرب، و عقد في هذا الإطار عدة اجتماعات مع رئاسة جامعة محمد الأول لبلورة حلول تخدم الصالح العام وتحافظ على المؤسسات وتصون حقوق جميع الأساتذة. و قد تفاقم  هذا المشكل بإخلال السيد عميد كلية الطب والصيدلة بالتزاماته وعدم تطبيقه للحلول المتفق عليها (الاجتماع المشترك 16/04/2016). وبذلك تحول إلى طرف أساسي في المشكل من خلال مجموعة من الإجراءات والتصرفات التعسفية واللاقانونية التي قام بها والمتمثلة في:
1    إقحام هياكل المؤسسة في قرارات ليست من صلاحياتها، وإذكاء روح التفرقة بين الأساتذة.
2    إصرار السيد العميد مع مدير المركز الاستشفائي الجامعي على تعيين الأساتذة في مصالح غير موجودة في هيكلة المستشفى مما يشكل خرقا سافرا للقانون.
3    منع أساتذة الإنعاش والتخدير من مزاولة مهامهم وأداء واجباتهم في المصلحة الوحيدة الموجودة في هيكلة المستشفى وذلك من خلال شطب أسماءهم من جدول الحراسة وغلق حصص الفحوصات الخاصة، بهم الشيء  الذي يحرم المرضى من كفاءات هؤلاء الأساتذة.
4    تهديد الأساتذة المتدربين بعدم ترسيمهم.
أمام هذه التجاوزات  فإن المكتب الجهوي.
ـ حمل السيد العميد مسؤلية الوضعية الراهنة وما ستؤول إليه الأوضاع مستقبلا.
ـ يستنكر ويندد بالإجراءات التعسفية واللاقانونية في حق أساتذة الإنعاش والتخدير.
ـ يدعو السيد رئيس الجامعة ووزير التعليم العالي للتدخل العاجل لحل المشكل.
ـ يتمسك بحقه في اتخاذ كل الأشكال النضالية من أجل إنصاف أساتذة الإنعاش والتخدير.

مكتب الفرع الجهوي

MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.