Home»Débats»دار الطفل بمستشفى الفارابي وفلسفة الترويح عن الاطفال المرضى VIDEO

دار الطفل بمستشفى الفارابي وفلسفة الترويح عن الاطفال المرضى VIDEO

1
Shares
PinterestGoogle+
 

تعتبر دار الطفل بمستشفى الفاربي فضاء  سيكولوجيا  يضم كل  ما يحلم به الاطفال  من لعب  وألعاب ، و مجالا لممارسة كل الأنشطة الترفيهية والفنية ، كالرسم  ،  الموسيقى ، والاعلاميات  ،  بالاضافة الى  متابعة الدروس طيلة فترة العلاج بالمستشفى ، يشرف على الدار مجموعة من الأطر المتخصصة  في  التربية ، علم النفس وعلم الاجتماع ، بالاضافة الى مختصين في مختلف الأنشطة الترفيهية و الفنية
هذا وقد تاسست جمعية دعم وتنشيط دار الطفل بتاريخ 7 يونيو 2011 بمستشفى الفارابي بوجدة  وقد قام صاحب الجلالة  بتدشين مقرها والذي قام بانشائه وتجهيزه كلا من مؤسسة محمد الخامس ، وأحد المحسنين  بوجدة .
تهدف  الجمعية الى  تقديم الدعم  المادي والمعنوي  للأطفال المرضى بمستشفى الفارابي  ، خصوصا الذين ينتمون الى   الأسر الفقيرة والمعوزة ، كما تشرف الجمعية على تسيير الجوانب التربوية والفنية لدار الطفل ، بالاضافة الى تقديم  الدعم التربوي  والتنشيطي لفائدة الأطفال في حالة الاستشفاء ، وتوفير المتطلبات  اللازمة للسير العادي لدار الطفل  وذلك بتزويد هذا الفضاء  بالأطر  التربوية والتقنية والاجتماعية  الكافية لخدمة الأطفال المستفيدين وتوفير كل الظروف التي  يمكنها ان تخفف الآم المرض عن  هؤلاء الأطفال
هذا وقد ساهمت جمعية دعم وتنشيط دار الطفل منذ تاسيسها  بتقديم عدة مساعدات طبية  مباشرة لفائدة مجموعة من الاطفال المرضى ، وتوفير أدوات طبية و جراحية  للخاضعين منهم  لعمليات جراحية  ، كما ساهمت الجمعية بتوفير أدوية    لهؤلاء المرضى  ويتعلق الأمر  بالأدوية الخاصة   بالأطفال المصابين بامراض الدم  اوالأمراض المستعصية والمزمنة  وهي امراض تعاني منها فئة كبيرة من  هؤلاء الاطفال النزلاء بمستشفى الفارابي  خصوصا وان علاجها بالاضافة الى كونه طويل الأمد   يعتبر مكلفا  حيث  يتجاوز ثمن العلبة  الواحدة  5000  او 6000 درهم    …

MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.