Home»Débats»فيديو : جماهير وجدة تودع في موكب جنائزي رهيب 4 من شباب 20 فبراير

فيديو : جماهير وجدة تودع في موكب جنائزي رهيب 4 من شباب 20 فبراير

1
Shares
PinterestGoogle+
 

في جو من الخشوع ، ذرفت فيه الدموع  ،  ودعت جماهير مدينة وجدة بعد صلاة  العصر  ليوم الاربعاء 27 ابريل 2011  الشبان الأربعة  الذين قضوا في حادث سير مساء يوم الاثنين  بالقرب من مدينة جرسيف
محمد أمين الطالبي (1987) وعبدالصمد الطيبي (28 سنة) ومحمد المخفي (24 سنة) وتوفيق الزمري (28 سنة)،  الذين ينتمون الى  حركة   شباب  20 فبراير ، والذين كانوا يمثلون  العناصر الديناميكية  لهذه الحركة بمدينة وجدة ،  بحيث  شاركوا  في  مسيرة الأحد 24 أبريل 2011 بوجدة ، غير ان القدر كان ينتظرهم ليلة الأثنين  بطريق جرسيف  حيث كانت وجهتهم  الى مدينة الرباط
مباشرة بعد الحادث المأساوي اصدرت حركة  شباب 20 فبراير  بيانا   نعت فيه الشبان الأربعة  جاء فيه

« إلى أعضاء الحركة وعموم الشعب المغربي « استشهاد أربعة أعضاء من الحركة، وذلك على إثر حادثة سير مروعة من شاحنة أفضت إلى وفاتهم ووفاة سائق الشاحنة…ويتعلق الأمر بكلّ من محمد أمين الطالبي وعبدالصمد الطيبي  ومحمد المخفي  وتوفيق الزمري، وباسم حركة 20 فبراير نتقدم بأحر التعازي إلى عائلات الشهداء وذويهم وإلى أبناء حركة 20 فبراير وإلى عموم الشعب المغربي ».
هذا  وفي جو الألم والانكسار ، والرضى بقضاء الله وقدره ،  شاركت العديد من الفعاليات الجمعوية  السياسية  النقابية و  الشبابية  ، بالاضافة الى  مئات من المواطنين من مختلف مدن الجهة الشرقية  ، حيث انطلق الموكب الجنائزي من مستشفى الفارابي  ، الى مسجد بومدين ، ثم الى مقبرة الشهداء حيث ووري جثامين الشبان الاربعة الى مثواهم الأخير …
بهذه المناسبة الأليمة لا يسع  طاقم وجدة سيتي الا ان يجدد تعازيه الى كافة اسرهؤلاء الشبان والى شباب 20 فبراير ، راجين من العلي القدير ان يتغمدهم بواسع رحماته  وان يدخلهم جناته مع النبيئين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا ، وانا لله وانا اليه راجعون

MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

5 Comments

  1. yassine jami3a
    29/04/2011 at 10:31

    نداء إلى الشبيبة الوجدية الحرة وأحفاد زيري بن عطية
    إن حركة 20 فبراير قد فقدت مصداقيتها النضالية والعلمية بعدما أصبحت تمس مقدسات الوحدة الوطنية وإستغلال شعبوية الشبيبة الوجدية.
    نحن كحركة وطنية ظذ الفساد المالي ومع توفير الظروف الإجتماعية والإقتصادية والصحية للمواطن

  2. MOLI d' OUJDA
    29/04/2011 at 13:37

    TOUTES MES SINCERES CONDOLEENCES AUX PARENTS DES VICTIMES,QUI CREUVENT DE CHAGRINS POUR LA PERTE DE LEURS ENFANTS.QUE DIEU SOIT AVEC VOUS.ET JE DIS AUX JEUNES DU MOUV 20,QUEL HONTE MEME A DES TELS INSTANTS,VOTRE SEUL SOUCI C’ EST QUE PARAISSIEZ AVEC VOS AFFICHES SUR LA VIDEO EN REPETANT VOS STUPIDES PAROLES COMME SI VOUS SORTEZ EN MANIFESTATIONS.CE SONT DES FUNERAILLES???!!

  3. fatima zahra
    29/04/2011 at 20:12

    الله يرحمهم

  4. العربي
    29/04/2011 at 21:13

    شباب 20 فبراير سيقودنا نحو الهاوية لا محالة.شباب مندفع يردد ما يريد ..هل قرأتم فحاوي اللافتات التي واكبت الجنازة الجماعية؟لقد جعلوا من ضحايا حادثة السير شهداء و كأنهم كانوا يجاهدين في سبيل الله.قليلا من المنطق أيها الإخوة و رحم الله الضحايا و اسكنهم فسيح الجنان و رزق أهاليهم الصبر و السلوان.

  5. فاعل جمعوي
    30/04/2011 at 23:12

    قبل كل شيء اتقدم باصدق التعازي الى كافة افراد عائلة الضحايا ، والهمهم الصبر والسلوان ، ونسال الله ان يتغمد الفقيدين بواسع رحماته ، ويدخلهم فسيح جناته مع النبيئين والصديقين والشهداء
    ولا يفوتنا ان نتقدم بالشكر الجزيل لوجدة سيتي التي انجزت هذه التغطية لجنازة هؤلاء الشباب بكل حرفية وتميز ، مما يجعل منها منبرا اعلاميا متميزا بكل ما في الكلمة من المعنى

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.