Home»Débats»ارتسامة استثنائية: « حزب كلية الحقوق بوجدة » يغادر الحكومة

ارتسامة استثنائية: « حزب كلية الحقوق بوجدة » يغادر الحكومة

0
Shares
PinterestGoogle+
 

وأنا استحضر تاريخ كلية الحقوق..
وأنشر ارتسامات عنها..
كان موضوع التعديل الحكومي مهيمنا على النقاش العمومي..
كنت أتتبع ذلك.. من زاوية معينة..
عند ظهور المشكلة الجديدة ناقشناها من زوايا متعددة..
وكدت أن أغلق النقاش في الموضوع لولا ظهور مستجد..

أثار انتباهي صديقي وزميلي الأستاذ عبد القادر العذري إلى « حزب كلية الحقوق بوجدة »..
لقد أسفر التعديل الحكومي الأخير عن مغادرة الحكومة من قبل ثلاثة وزراء يشتركون في شيىء واحد..
إنه الانتماء لكلية الحقوق بوجدة..
نعم ثلاث وزراء مروا من كلية الحقوق بوجدة..
كل بصفة معينة..
محمد أوجار..
محمد لعرج..
نجيب بوليف.

محمد أوجار..من قدماء طلبة كلية الحقوق وجدة التي نال بها شهادة الإجازة..
محمد لعرج.. بدأ حياته المهنية كأستاذ بشعبة القانون العام بكلية الحقوق بوجدة لسنين عديدة.. قبل أن ينتقل إلى كلية الحقو بفاس..
نجيب بوليف.. بدوره بدأ حياته المهنية كأستاذ بشعبة الاقتصاد بكلية الحقوق بوجدة لسنين عديدة.. قبل أ ينتقل إن كلية الحقوق بطنجة.

خروجهم من مدينة وجدة فتح أمامهم أبواب عديدة..
منها أساسا الانتداب الانتخابي بمجلس النواب..
ثم وظائف ومناصب أخرى إلى غاية منصب وزير.

وحدها جميلة المصلي.. استمرت بالحكومة وهي الحاصلة على شهادة الدكتوراه من كلية الآداب جامعة محمد الأول بوجدة..

أما عن الوزراء المنحدرين من الجهة الشرقية.. فهم يحتلون مناصب وزارية وازنة..
عبد الواحد لفتيت..
عبد القادر اعمارة..

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.