Home»National»نجاح المحطة الثانية من الاقصائيات الخاصة بالنسخة الخامسة للدوري الدولي امل فوت وجدة لكرة القدم

نجاح المحطة الثانية من الاقصائيات الخاصة بالنسخة الخامسة للدوري الدولي امل فوت وجدة لكرة القدم

0
Shares
PinterestGoogle+
 

كعادتها  و في ايطار الأنشطة و البرامج السنوية المسطرة على مبدأ الاستمرارية  نظمت جمعية أمل فوت و بالإشراك الفعلي لجمعية شباب يعقوب المنصور- يوم الجمعة 08-04-2011  الإقصائيات الرياضية في كرة القدم الخاصة بالفرق النشيطة بالأحياء المدارية و الهامشية على سواء من اجل الإدماج الفعلي دون تمييز بين هذه  الفئات من أبناء ساكنة المدينة و أحد الشرائح المنسية بالمجتمع من طرف الجهات المختصة المسخرة لخدمتهم و الرفع من معنوياتهم  لتمثلها في النسخة الخامسة من الدوري الدولي لمدينة وجدة المنظم من طرف  –أمل فوت- هذه الجمعية التي أصبحت تنفرد بعملها التطوعي و الذي أصبح يعرف إشعاعا جهويا ووطنيا و حتى دوليا في تنظيم الحقل الجمعوي الرياضي  . بل سخرت نفسها لخدمة الرياضة و تنظيم الحقل الجمعوي  الرياضي بالمدينة و خير دليل أنها  أصبحت حاليا تتقاسم احد مراحل التنظيم مع عدة جمعيات نشيطة  لها نفس الأهداف الإنسانية النبيلة .  و من بينها « جمعية شباب يعقوب المنصور لكرة القدم»  اعتبارا من كونها من رواد العمل الجمعوي الهادف بالمدينة و نظرا لنتائجها الباهرة طول السنة، و خاصة تعد الجمعية الرياضية الوحيدة  من الأحياء الشعبية بعاصمة الشرق التي فازت بالنسخة الثانية للدورة الدولية أمل فوت سنة 2008  و كذا المعرفة المسبقة بمصداقيتها من الجميع و حسن تنظيمها للدورة الإقصائية السنة الماضية .كما أن إشراكها في التنظيم لأحد المراحل الأساسية  جاء كتكريم و اعتراف لنتائجها الباهرة خلال هذه السنة و خاصة فوزها بعدة دوريات محلية أهمها كأس مدينة وجدة التي نظمت من طرف مندوبية الشبيبة و الرياضة و الجماعة الحضرية لوجدة لهذه السنة و اعتبارا لهذا التشريف الذي حظيت به  فلقد سخرت جميع إمكانياتها البشرية و المادية من أجل إنجاح هذه الدورة التمهيدية و التي عرفت مشاركة ثمان فرق تمثل الأحياء الأكثر شعبية بالمنطقة  المستفيدة و التي تنتمي لنفوذ نشاطها  و هي كالتالي :

–         عن منطقة سيدي يحي -ممثلين ( جمعية المكارم عن النجد و جمعية قدماء سيدي يحي)

–         عن منطقة لازاري   -ممثلها  ( الوسام الرياضي )

–         عن منطقة حي الزيتون    (الصداقة )

–         عن منطقة درب السايح   (الأطلال )

–         عن منطقة طايرت      (نجوم طايرت )

–         عن منطقة حي الحكمة وسيدي إمعافة (  نجوم بنمراح )

–         عن منطقة بوقنادل     (شباب الولاية )  .

–         حيث قسمت الفرق المشاركة عن طريق القرعة إلى مجموعتين :

–         المجموعة –ألف-:   الولاية – سيدي يحي –المكارم – الوسام

–         المجموعة- باء- :    طايرت – بنمراح- الصداقة –  الأطلال

حيث أبانت جميع الفرق في جميع المقابلة عن مستوى تقني رائع و كبير جعل من الحاضرين يستمتعون بلوحات فنية رائعة أعادت أذهانهم إلى ذكريات عصر الكرة الجميل بالمدينة بل ثمنت هذه المبادرة الرياضية و التي غابت عن المنطقة مند مدة طويلة مع العلم ان الحضور الكثيف لآباء و أولياء هؤلاء النشء اكسب هذه الدورة رونقا و تفاعلا  لم يحدث من قبل.

كما كانت اللجنة المنظمة في مستوى الحدث بل أبانت على حسن التنظيم و حنكة  في التعامل مع الفرق المشاركة بكل احترام و تجاوب  كبير مع تطلعاتها  جعلت من الدورة الرياضية  ناجحة على جميع المقاييس و الأهداف  المتوخى منها وبعد المقابلات التمهيدية  تمكن فريق الولاية من المجموعة( ألف)  و الأطلال من المجموعة ( باء ) من التأهل إلى المباراة النهائية و كانت الكفة إلى جانب الفرق الأول و الذي أبلى البلاء الحسن مند بداية الدورة و فاز بنتيجة عريضة و مستحقة جعلت منه بطلا للدورة الإقصائية للدوري الدولي  .

و لقد أوكلت وإلى رؤساء الفرق المشاركة مهمة اختيار المنتخب الذي سيمثل الجهة بطريق شفافة بعيدة عن العواطف  آو المحسوبية  حيث وزعت استمارات في هذا المنحى لكل مقابلة على حدا و بالتالي تجميع المعطيات المقترحة بحيث أعلنت في الأخير لائحة 13 لاعب  مختارين يضم أجود لاعبي الفرق المشاركة الدين سيخضعون لتداريب خاصة الوطنية و الدولية  .

و في نهاية الدورة الرياضية  التي انتهت في جو من الفرح و الحبور تخلله توزيع جوائز على المتفوقين من الفرق و اللاعبين بل عرف ملعب علال الفاسي المحتضن للدورة فرحة بكل تلقائية  من جماهير الفريق الفائز بعد أن غابت عنه لمدة طويلة جعلت الدورة تعرف إشادة و تنويه من جميع ساكنة الأحياء الدين احتفلوا بالفريق الفائز و حيوه على عطائه المتميز  .

و هكذا كانت الجمعية المنظمة  -شباب يعقوب المنصور- في مستوى الحدث بل عرفت تجاوبا لا مثيل له من حضور مكثف لجمعيات نشيطة   و احتراما لبرامجها المسطرة بطريقة احترافية و دون أدنى مشكل أو طارئ مما جعلها تفوز بالرهان و تحقق علامة ايجابية تنضاف إلى عطائها و نتائجها الباهرة التي تحققها طول السنة على مستوى المدينة وخارجها تحت قيادة أطرها المتميزين  .

عن         حسن لشهب

رئيس جمعية يعقوب المنصور لكرة القدم

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.