Home»Débats»وجدة : الجنازة التي ابكت الجميع ….

وجدة : الجنازة التي ابكت الجميع ….

9
Shares
PinterestGoogle+
 

بعدما فرغ امام مسجد محمد السادس بوجدة من صلاة ظهر يوم السبت 04 غشت 2018 ، وبعدما سلم ، اعلن عن الصلاة على الجنازة وهي جنازة رجل …فكان الأمر بالنسبة لجل المصلين عادي ، صلاة جنازة كما هو المعتاد …, غير انه بعدما اقيمت صلاة الجنازة ، تقدم الصفوف احد المصلين قائلا  » الخوت اللي بغا يمشي مع هذا المرحوم ويتبع الجنازة ديالو الله يجازيه بخير ، والله يضاعف ليه الأجر  » …فاثار هذا الملتمس ــ الغريب ـــ فضولي ، وقلت مع نفسي :  » طيب …ساتبع انا ايضا هذه الجنازة فلربما هي لشخص فقير ، او لشخص من دار العجزة ، أو لشخص مقطوع من شجرة …فمن الواجب اتباعها حتى تدفن ….. »
وعندما انطلق موكب الجنازة ، لاحظت ان جل المشيعين هم من الشباب الأفارقة بينهم اطفالا ، حوالي عشرين شخصا ، تظهر عليهم علامات الحزن والانكسار ….لأستنتج بسرعة ان الأمر بدون شك يتعلق بجنازة أحد الأفارقة ….وبعدما استفسرت الأمر قيل لي …
ان المتوفى شاب من غينيا واسمه قيد حياته  » محمد عليم بالدي  » لا يتجاوز عمره 16 سنة ، جاء مهاجرا ، وكان ينتظر فرصة الولوج الى الفردوس المفقود ، وبما ان الحرارة كانت مرتفعة ، اراد قضاء يوم من الاستجمام بشاطي السعيدية ….وهناك كان القدر المحتوم ينتظره …حيث لا يعلم ….جاء من غينيا مخاطرا بنفسه آلاف الكيلومترات ، وكله أمل في تحقيق مستقبل زاهر باحدى الدول الأوروبية ، حتى يتمكن من اخراج اسرته من الفقر والبؤس الذي تعيش فيه ….ولم يكن يتوقع ان بحر شاطيء السعيدية في انتظاره ليقضي فيه نحبه غرقا …وتغرق معه كل آماله وطموحاته ، وأحلام عائلته … » وما تدري نفس باي ارض تموت  »
وصل النعش الى المقبرة محمولا على اكتاف مجموعة من المتطوعين ، ليوارى الثرى في موكب جنائزي رهيب ….خلال الدعاء لم يتمالك الجل من البكاء ، وذرف الدموع ، على طفل كان يفترض ان يكون بين احضان والديه ، يطبطبان عليه ، ويمسحان على رأسه ، وينام في احضانهما ، الا انه ابى الا ان يحمل عبئا ثقيلا عليه وعلى سنه …ليودع ابويه واخوته وكله أمل في الوصول الى الفردوس المفقود … الا ان القدر جعله يتكبد مشاق مغامرة غير محسوبة العواقب ، تنتهي به في بحر مصطاف السعيدية …حيث كانت نقطة النهاية بمقبرة الشهداء بوجدة … جاء غريبا ، ومات غريبا ودفن غريبا ….غربته ، وصغر سنه ، وموته بهذ الطريقة هو ما جعل كل من شيعه لا يتمالك نفسه من بكائه رغم انه لا يعرفه …. فقط كل ما يعرفه عنه انه طفل مسلم من غينيا جاء مهاجرا فكان المنون يتربص به قبل تحقيق امنيته ….
رحم الله الفتى الغيني  » محمد عليم بالدي  » و تغمده الله بواسع رحماته وادخله فسيح جناته والهم ذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. عكاشة أبو حفصــة .
    05/08/2018 at 19:38

    بسم الله والحمدلله ،
    يقول الحق سبحانه في محكم التنزيل وهو أصدق القائلين: * كل نفس دائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وادخل الجنة فقد فاز. وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور * صدق الله مولانا العظيم . أسال الله ان يجعل هذا الفقيد المسلم المهاجر* محمد عليم بالدي * من المقبولين عند الله تعالى. كما أسأله أن ينقيه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس ، وأساله كذلك أن يتبت عند السؤال منطقه بحق بسم الله الرحمان الرحيم .
    اليوم الأحد 5 غشت 2018 ، حضرت صلاة الجنازة للمرحوم* لمنور بوشطاط * بمسجد محمد السادس الكائن بملتقى طرق شارع مبارك البكاي لهبيل و شارع زايد بن سلطان ال نهيان. كان المسجد ممتلئ عن آخر ، وتزامن ذلك مع وجود رفاة السبعة الذين قضوا نحبهم في حادثة سير بالقرب من لمريس وهم من اسرة واحدة كما قيل . أسأل الله أن يتغمدهم جميعا بواسع رحمته ويدخلهم فسيح جناته . عزؤنا واحد في هذا المصاب الجلل . إنا لله وإنا إليه راجعون . ما تدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي أرض تموت . فاللهم ارحم من لا رحم له من أموات المسلمين . اللهم ارحم من لا رحم له من أموات المسلمين .آآآآآآآآآآمين .
    للاشارة فقط فان اي متوفي بدار العجزة سابقا رياض المسنين حاليا تقام له جنازة تليق به كمسلم يصلى عليه يشيع ويدفن بمقبرة الشهداء بحضور جمع غفير من المسلمين . دفعا لأي لبس . وقد حضرت أكثر من مرة . أشكر القائمين على هذا الرياض وأترحم على روح * سي أحمد * إمام مسجد رياض المسنين . أسأل الله القبول والسلام عليكم ورحمة الله ..

    – عكاشة أبو حفصــــــــــــــــة .

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.