محمد مهيدية والي جهة الشرق يترأس عدة انشطة بمناسبة الدكرى 41 للمسيرة الخضراء


    


بلاغ صحفي
بمناسبة تخليد الشعب المغربي للذكرى الواحد والأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة، ترأس السيد والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنكاد والوفد الرسمي المرافق له، يومه الأحد 06 نونبر 2016، عددا من الأنشطة، وأعطى الانطلاقة لمجموعة من المشاريع التنموية الهادفة إلى تأهيل الجماعات القروية و المناطق الحدودية والرامية إلى فك العزلة عنها وإعطاء دفعة قوية للنشاط الفلاحي بها.
وهكذا، فبعد مراسيم تحية العلم الوطني بمقر الولاية، توجه السيد الوالي والوفد الرسمي المرافق له إلى جماعة أهل أنكاد، حيث أشرف على إعطاء الانطلاقة  لأشغال  الشطر الأول من مشروع إعادة استعمال المياه المعالجة بمحطة وجدة  (STEP) لأغراض فلاحية  المندرج في إطار محور التنمية الفلاحية لمخطط تنمية وجدة الكبرى رؤية 2020 ،وكذلك في إطار تتمين المياه الغير التقليدية في الري لتوفير موارد مياه إضافية، حيث سيمكن هذا المشروع البالغ كلفتة الإجمالية 125 مليون درهم، والذي يقع في صلب تحسينِ موارد دخل الساكنة الحدودية، من تعبئة الموارد المائية للري عبر استغلال المياه المعالجة لسقي ما يناهز 1500 هكتار من الأراضي الفلاحية مع غراسة الأشجار المثمرة، حيث سيستفيد من هذه العملية ما يفوق 250 فلاح.  ومن النتائج المرتقبة لهذا المشروع فور إنجازه : الرفع من مردودية الإنتاج الفلاحي إلى 5 طن للهكتار الواحد ليصل الإنتاج الإجمالي إلى ما يفوق 3700 طن في السنة  وتحسين دخل الفلاحين   من 1.000 إلى 19.000 درهم في الهكتار، مع إحداث فرص الشغل بما يناهز 57.000 يوم عمل.
بعد ذلك، توجه السيد الوالي رفقة الوفد الرسمي إلى جماعة إسلي حيث أشرف على فتح الطريق الإقليمية رقم 6016 الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 2  قرب محطة الأداء للطريق السيار وجدة-فاس والطريق الوطنية رقم 6 على طول 15.5 كلم، بغلاف مالي يناهز 19 مليون درهم ، وذلك في إطار شراكة بين ولاية جهة الشرق ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك ومجلس عمالة وجدة انكاد.  وستمكن هذه الطريق من تحويل حركة السير العابرة خارج مدينة وجدة و تسهيل الولوج مباشرة إلى الطريق السيار للوافدين من أحفير والسعيدية وبركان وكذا القادمين من الطريق السيار والمتوجهين نحو هاته المدن. وقد عرفت هذه الاحتفالات بجماعة إيسلي تكريم 4 مشاركين في المسيرة الخضراء.
وبجماعة بني خالد، أشرف السيد والي جهة الشرق الذي كان مرفوقا بالوفد الرسمي على إعطاء الإنطلاقة لأشغال بناء طريقين بجماعة بني خالد  من طرف مجلس جهة الشرق، وذلك في إطار البرنامج الإستعجالي لتأهيل المناطق الحدودية لجهة الشرق 2016-2017 . وسيمكن هذين المشروعين الهامين من فك العزلة عن الدواوير المستهدفة خاصة دواري العراعرة ودوار الهنادزة و المساهمة في التنمية السوسيو اقتصادية بهاته الجماعة الحدودية، ويتعلق الأمر بالمشروعين التاليين:
بناء الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 2 إلى دوار الهنادزة عبر الطريق الإقليمية رقم 6017 على طول 6 كلم  بكلفة مالية تناهز 3.1 مليون درهم.
بناء الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 2 و دوار العراعرة عبر سيدي حازم على طول 4.3 كلم   بكلفة مالية تناهز 4.7  مليون درهم.
وقد حضر هذ الأنشطة السيد رئيس مجلس جهة الشرق والسيد رئيس مجلس عمالة وجدة أنكاد وبرلمانيو العمالة ورؤساء الجماعات التابعة لعمالة وجدة أنكاد والسلطات القضائية، ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية والمنتخبون والأعيان وممثلو جمعيات المجتمع المدني وممثلو وسائل الإعلام.



 

Dans le même sujetمقالات في نفس الموضوع

 

Commenter أضف تعليقك

Veuillez copier le code ci-dessous dans le cadre rouge à droite.
*



 

Big Sidebar

 

yahoo

 

Facebook + buzz

 
 

Derniers articles

Derniers articles