Home»Débats»ديناصور وجدة … »المرعب » …. يلهب مواقع التواصل الاجتماعي ….VIDEO

ديناصور وجدة … »المرعب » …. يلهب مواقع التواصل الاجتماعي ….VIDEO

2
Shares
PinterestGoogle+
 

ما زالت مختلف مواقع التواصل الاجتماعي تنتقد بسخرية تثبيت هيكل عظمي لديناصور في الساحة المقابلة لثانوية عمر بن عبد العزيز التأهيلية …حيث اجمعت كل التدخلات والانتقادات أن تثبيت هيكل عظمي لديناصور باحد شوارع مدينة وجدة غير مفهوم المعالم والاهداف …
فاذا كان الهيكل العظمي للديناصور تم نحته وتثبيته بحرفية كبيرة ، ومحاكاة دقيقة للهياكل العظمية للديناصورات ، فان الشيء الذي يعتبر شاذا في مدينة نعيش كل انواع الأزمات : ازمة اقتصادية ، ازمة اجتماعية ، أزمة ثقافية ، أزمة فنية ، أزمة تجارية ، أزمة سياسية …أزمة حزبية …أزمة…..أزمة …قلت ان المدينة التي تعرف كل هذه الأزمات يعتبر تثبيت هيكل عظمي لديناصور سيكون بالفعل من قبيل  » أش خاصك أ للا وجدة …خصني الديناصور اسيدي  » ….كتعبير رمزي …..بان مدينة وجدة  » كلاوها الديناصورات ….او نهبوها ديناصورات البشر ، وديناصورات المسؤولين السابقين واللاحقين ….وان ديناصورات الانتخابات المقبلة ستكون اخطر من الديناصورات الحالية . »
على اي يبقى تثبيت هذا الديناصور مصدر الهام ل وجادا ….خصوصا عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث نورد بعض ما قال هؤلاء في بحر الفضاء الأزرق :
=====
Hassan Bechar

جمعية نتاع شي شباب من وجدة تهتم بالايركيولوجيا و داكشي ، ناضت دارت مجسم لدينوصور في إطار انشطتها، تقدر تكون الفكرة مزيانة و تقدر تكون خايبة، لكن « العولاما » فاقو تاني و باش ينصحو هاد الشباب ولا يسولوهم شنو هي الفكرة و علاش و كيفاش ، ناضو آسيدي دايرين البطولة العالمية فالدفيش….. ايوا باز
=======
Ahmed Elmossaid
صورة لهيكل عظمي تمت إضافته بوجدة، وتعبر المعنى الحقيقي لمدينة أصبحت تعيش ركودا في شتى المجالات، وعبث بها العابثون من إهدار للمال العام يلتهمون الاخضر واليابس…
============
Abdou Douhri
رجعت وجدة لعهد الديناصورات
===========
Farid EL Mahi
ديناصورات المال العام

=============
Yassine Hm
#صاحبي: وي ياسين راني كونجي بغيت نجي نتسارا فوجدة
#أنا: وي خويا أجي مرحبا بيك
#صاحبي: كاين مايتشاف بعدا …
#أنا: وي كاين سوق الفلاح و باب سيدي عبد الوهاب، الأمير علي، بيتزا هوت، كران و بريدة، لپارك، و عندنا حتى دينوصورات وعلى رقبتي.
====
Belmir Abdelhamid
هاد الديناصور ميساج قوي خصنا غي نفهموا راسنا وصافي حق الله🤣
===========
حمد بنداود العلوي
2 h ·

بشرى سارة لساكنة مدينة وجدة .. بعد الديناصور جائت التماسيح والضفاضع
جمعيات تتنافس في إنقاد المدينة من الضياع وتشارك بقوة في قرارات مصيرية للمدينة وستحل جميع مشاكل المغرب والبلدية تساهم بمنح التراخيص للديناصورات ، فبعد إنجاز الديناصور الذي أعطى قيمة مضافة للمدينة بتثبيته في أكبر شوارع وجدة بترخيص من البلدية ، علم لدينا أن جمعيات وبعد إكتشاف تاريخي بعد حوارات مصيرية في  » مقاهي الشارع  » وصلوا لخلاصة بأن مدينة وجدة كانت قبل مليار سنة بركة مائية كبيرة تضم أكبر التماسيح الكبيرة التي أنقرضت بسبب حرب أهلية خطيرة تسبب فيها الضفضع الشجاع والحزين الذي تحصن بباب الغربي بعد موت الجميع ، وأكدت مصادر جديرة بالثقة بأن جمعية أخرى أكملت صناعة تمساح وستطالب الترخيص من بلدية وجدة لوضعه في الباب الرئيسي للجماعة ، كما ستطالب جمعية صديقة للضفاضع بالمال العام وبترخيص من بلدية وجدة لتضع مسجم للضفضع الشجاع والحزين الذي يعتبر رمزا للمدينة أمام باب الغربي ، ودلك في إطار تشجيع الاسثمارات التي ستجلب العملة الصعبة والسياح من دول البلطيق وجزر هواي والمالديف وستنقد المدينة من البطالة وستوفر 1000000000 منصب شغل مباشر و غير مباشر ، وستطلب اليد العاملة من الخارج خصوصا الدول الصديقة خصوصا كندا وسويسرا والنرويج ودول الخليج العربي الشقيق

سنوافيكم بآخر المستجدات
أخوكم محمد بنداود

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. Oujdi
    25/10/2019 at 15:45

    منذ مدة والمواطن يلاحظ الفوضى الكبيرة المتعلقة بتدبير الفضاء العمومي بوجذة، ولكن وجود الادلة كانت مستعصية. فحل هذا الشيء المثبت بالشارع العام (الذي ليس حتى نسخة مقبولة لديناصور) ليكون دليلا واضحا على هذه الفوضى وعلى إهمال المسؤولين بحيث كل من شاء أن يعبث بالفضاء العمومي له ما شاء. فمرحبا بالضفادع والتماسيح والجمال و… مع العلم أن الهياكل الحقيقية للحيوانات القديمة (أو النسخ المنجزة بطريقة علمية، خلافا لما تم وضعه في الشارع)، توجد في أمكنتها الملائمة التي هي المتاحف، هذا إن كانت لها قيمة علمية أو رمزية بالنسبة للمدينة. أما الشيء الذي دخل لوجدة بدون تأشيرة واستقر قرب أقدم الثانويات بالمغرب، لا يمكن أن يكون إلا استفزازا أو غباء…

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.