Home»Débats»نفاق الساسة الجزائريين

نفاق الساسة الجزائريين

3
Shares
PinterestGoogle+
 

غريب أمر الساسة الجزائريين,تسربلوا برداء النفاق الدي اصبح ظاهرا للعيان,نفاق مصحوب بداء الكلب عندما يتعلق الأمر بالمغرب,وادا كان التعريف المطلق للنفاق هواظهار مالا يبطن,وقول مالا يفعل,فانه ينطبق على هؤلاء بالتمام والكمال.

بالامس خرج بعض الوزراء ليهاجموا المغرب في لقاءات صحفية,وهم يرددون نفس الاسطوانة المتعلقة بالحشيش,ولكن بعد حين يظهر الوزير صاحب التصريح متمنيا وحدة بلاده مع المغرب,وبالامس ايضا ابرقت الرئاسة ببرقيات تهنئة لملك المغرب وشعبه كلما حلت دكرى تاريخية,وفي نفس الوقت تبعث ببرقيات تهنئة للانفصاليين ,اليس هدا هو النفاق بعينه؟

مادا يريد هؤلاء بهدا النفاق البين؟ مادا يريدون بهدا المد والجزر مع شعب ساعدهم في وقت الشدة بالروح والدم؟ الا يتدكرون حين كانت الطائرات تغير محلقة على جبال تويسيت وسيدي بوبكر بحثا عن النازحين الى ارض المغرب هروبا من نار الحرب؟ الا يتدكرون ان قبائل المهاية وبني حمليل وبني بوحمدون وبني يعلى واهل انجاد وبني خالد اووهم,واقتسموا معهم لقمة العيش في وقت كانوا في حاجة الى المساعدة,وظلوا لسنوات بين كماشة العتاد الحربي المهول؟

لمادا يرد الجميل بالشر والخبث؟ لمادا يعاكسون المغرب في وحدته الترابية وهم يعلمون انها ارضه؟ لمادا ينفقون اموال الشعب الجزئري وهو في امس الحاجة اليوم قبل الغد لامواله على شردمة من الخونة,بل شردمة من المرتزقة من صحاري افريقيا؟

الا يعتبرون من  النهاية الماساوية للعقيد القدافي الدي سلك نفس النهج الدي يسلكونه؟نهاية جزاء له على ظلمه ونصرته للباطل,وانفاقه لاموال الشعب الليبي على المرتزقة,ولكن مهما يكن فقد كسر تلك الحقبة الظالمة لشعب مسالم وملك محنك بتوبته ورجوعه عن غيه,وهي نقطة حسنة في حقه لا يتجاهلها الا جاحد.

الا يعتبر هؤلاء من السنين الطوال التي قضاها الشعب المغربي على ارضه في الصحراء؟ولا زالوا يتبعون الاهواء والسراب؟ ويرددون اسطوانة تقرير المصير؟ترى لمن؟لناس لا علاقة لهم بالصحراء اطلاقا,جاؤوا من كل بقاع الدنيا بائعين انفسهم وكرامتهم مقابل زخاريف القدافي وبومدين,واليوم لا زالت زخاريف مساهل واويحي وولد عباس  تنطلي عليهم.

ادا كانوا يجهلون النتائج,فانها واضحة وضوح الشمس,فالمغرب في صحرائه والصحراء في مغربها الى ان يرث الله الارض ومن عليها.

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. بوحي رزوق
    02/03/2018 at 13:25

    BRAVO BRAVO
    هذه هي الرسالة التي يجب علينا ان نرسلها الى الجزاءير جوابا على كل برقة تهنئة الصادرة من الرئيس الجزاءيري عند كل مناسبة
    المهم تبارك على كاتب فذا المقال

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.