Home»الملتقى المغاربي الثاني لأدب المناجم

الملتقى المغاربي الثاني لأدب المناجم

1
Shares
PinterestGoogle+
 

الملتقى المغاربي الثاني لأدب المناجم بجرادة

تحت شعارـ ذاكرة المناجم :تاريخ وتراث أيام 13/14/15 نونبر 2017

تعتزم جمعية طارق بن زياد للتضامن والتنمية والتواصل حاسي بلال جرادة تنظيم الملتقى المغاربي الثاني لأدب المناجم بالمركز الثقافي بجرادة أيام 13/14/15 نونبر2017 تحت شعار ذاكرة المناجم تاريخ وتراث  ويأتي برنامج هذه السنة في إطار انفتاحها على كل المكونات التي من الممكن أن تساهم في ترسيخ هذه  الفكرة الطموحة وطنيا ومغاربيا من مهتمين ومثقفين وجامعيين بما يعمل على تشجيع الكتابة المنجمية أنى كانت تخصصاتها أدبيا وفكريا وتاريخيا وتراثيا و..مما يعمل على جفظ الذاكرة  وتوثيقها وصونها من الاندثار والزوال وجعلها رهن أجيال المستقبل فإن كانت للمناجم بداية ونهاية فإن الكتابة دون شك ستظل شاهدة وموثقة على ما عرفته مناطق المناجم من تحولات عميقة مست مختلف بنياتها وهي تتحول من مجتمعات تقليدية وزراعية او رعوية في وسائل إنتاجها إلى ميلاد مدن جديدة تعتمد في وسائل إنتاجها على المعادن المستخرجة من جوفها ورحمها وما رافق ذلك من تحولات سوسيو اقتصادية واجتماعية وثقافية وتوسع عمراني ومجالي خاصة في فترات الجذب والاستقطاب وما أفرزته من أشكال تعبيرية وتراثية مست أنسجتها الثقافية في لحظات القمة وتحول العديد منها في ظل الإغلاق أو انخفاض الإنتاج إلى مدن كباقي المدن الفقيرة التي عليها أن تبحث عن ذاتها من جديد بالبحث عن طرق جديدة للحياة غير تلك التي كانت سائدة من قبل وبالتالي فإن على الفاعل الثقافي أن يضع في صلب اهتمامه الحفاظ على الذاكرة المنجمية لأنها التاريخ والتراث ولأنها أيضا وهذا هو الأهم يمكن أن تشكل تلك الرافعة الحقيقة لأية تنمية مبتغاة خاصة إذا ما تم تأهيل تلك الإمكانات والطاقات المتوفرة في المدن المنجمية بما يجعلها أن تكون قبلة للسياحة المنجمية ولصناعة السينما المنجمية أيضا وانفتاح الملتقى على الجامعة جامعة محمد الاول في شخص مختبراتها العلمية خاصة مختبر التراث الثقافي والتنمية يأتي ليحرك المياه الراكدة ويأمل من الجامعة كمؤسسة أكاديمية وطنية ومن مختبراتها العلمية العمل في هذا الاتجاه حتى تحظى عندها ثقافة المناجم بكل مكوناتها بالمزيد من العناية والاهتمام والتفكير بطرح المقترحات الكفيلة بالنهوض بها اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا وهو أمر لن يتحقق إلا بتضافر كل الجهود ذات النية الصادقة من مختلف التخصصات والمواقع .

د السهلي عويشي مدير الملتقى المغاربي لأدب المناجم

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.