Home»Régional»نمو أحزاب الخضر في أوروبا

نمو أحزاب الخضر في أوروبا

1
Shares
PinterestGoogle+
 

شهد العالم في السنوات العشرين الماضية ـ ونتيجة لتفاقم الكوارث البيئية عالميا وضرورة إيجاد الحلول المناسبة ـ ظهورا وتطورا ملحوظا لأحزاب الخضر.
لقد أصبح لأحزاب الخضر في بلدان أوروبا الغربية ( ألمانيا ، النمسا ، فرنسا، البرتغال ، بلغاريا، السويد…)وفي وقت قصير نسبيا ممثليها في المجالس البرلمانية وكذلك في البرلمان الأوروبي. (حزب الخضر الأوروبي يضم 32 حزبا للخضرمن 29 بلدا أوروبيا وقد تأسس في 22 فبراير عام 2004 في مدينة روما الإيطالية)، حتى أن بعضها أصبح مشاركا فعليا في حكومات الإئتلاف كما هو الحال في فرنسا وألمانيا.
إلا أن ظهور أحزاب الخضر لم يكن فقط حصرا على البلدان الغربية بل انتشرت في بلدان أخرى كثيرة (البرازيل ، تركيا) وكذلك بدأت أيضا في البلدان العربية بالظهور ( حزب البيئة اللبناني، حزب الخضر العراقي، حزب الخضر المصري، حزب التنمية والبيئة المغربي والذي حصل في انتخابات سبتمبر البرلمانية الأخيرة على 4 مقاعد.) إلا أن هذه الأحزاب مازالت في طور البداية والتعلم.
لا بد من الإشارة إلى أنه من الخطأ الفادح وضع جميع أحزاب الخضر في سلة واحدة، حيث أنه لكل منها صفاته الخاصة وذلك حسب ظروف نشأته ومدى تطور المجتمع المدني في البلد المعني وخاصيات البلد السياسية والإقتصادية والحضارية. كما ينبغي التنويه بأن أحزاب الخضر لا تقتصر فقط على البرامج الموجهة لحماية البيئةـ وإن كانت هي السواد الأعظم ـ بل تمتد لتشمل أيضا البرامج الأخرى كالسياسية والإجتماعية والإقتصادية والثقافية. حيث أن أحزاب الخضر تتخذ من الفلسفة الإيكولوجية ومن نظرية التنمية المستدامة منهجا لتطوير وتجديد الفكر والنظام الإقتصادي والسياسي والإجتماعي.
فحزب الخضر الألماني والذي تم تأسيسه بشكل رسمي عام 1993 عن طريق اندماج حزب الخضر الألماني الشرقي وخضر ألماني الغربية وأقليات نخبوية لا حكومية ذات اتجاهات ومشارب سياسية واجتماعية متباينة.
فبرنامج الحزب يتجسد في النضال من أجل بناء مجتمع إيكولوجي قائم على التضامن كما يتمثل في الدفاع عن حقوق الإنسان وعن النظام الإيكولوجي وعن دمقرطة الدولة ورفض العنف النووي وأسلحة التدمير.
ويناضل الحزب من أجل محاربة الفقر والبطالة وتحقيق العدالة الإجتماعية والدفاع عن خيارات السلام ورفض العنف النفسي والمادي ضد الإنسان والحيوان والنبات والمصادر الطبيعية وكذلك من أجل حماية الطفل وحقوق الأجنبي على الأراضي الألمانية….يتبع.
ولقد قامت أول حكومة تحالف مؤلفة من الحزب الديموقراطي الإشتراكي وحزب الخضر Bündnis 90/Die Grünen وذلك للمرة الأولى في تاريخ ألمانيا وذلك في انتخابات 1998.
ولقد أدت الخلافات البيئية في أوروبا إلى انهيار الحكومات ، وهذا ما حصل في النرويج, حيث قدم رئيس وزراء النرويج بتاريخ 10/03/2000 استقالته من منصبه جراء خلاف كبير مع البرلمان بشأن الحفاظ على البيئة .

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. oujdi.holland
    16/11/2007 at 18:00

    la, ahzab al 3onsoria (anti islam ), hia llati tanmoe.

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.