وجدة: اختتام موسم حفظ القرآن الكريم.


    


30-06-2012
أكثر من 600 مستفيدة من برنامج حفظ القرآن الكريم، الذي تنظمه حركة التوحيد والإصلاح – منطقة وجدة-، تحت إشراف الدكتور محمد غوردو، وحوالي 60 امرأة حفظت سورة البقرة مع قواعد التجويد، و 22 حفظن 15 حزبا، وأربعة حفظن نصف القرآن، وواحدة ختمت القرآن الكريم حفظا وتجويدا.
تلكم بعض أرقام حصيلة موسم 2011-2012 في حفظ القرآن الكريم، والذي توج هذا الأسبوع بالمقر الجهوي لحركة التوحيد والإصلاح، بإقامة المعرض الثامن لحافظات القرآن الكريم تحت شعار: ”  إخلاص+ إبداع+ إتقان+ محبة”، والذي أشرفت عليه قرابة ثلاثين حافظة.
ويضم المعرض عدة أجنحة، كجناح الرسم على الزجاج، وجناح الكتب والأشرطة الدينية، والألبسة النسائية والأطفال، وجناح الديكور والمأكولات المغربية الأصيلة كالحريرة والمسمن…
وفي هذا السياق، تميزت أحد الأروقة بتصميم مبدع لأحد الإخوان لغار ثور الذي لجأ إليه النبي صلى الله عليه وسلم أثناء الهجرة مع أبي بكر الصديق رضي الله عنه، للاختباء من كشافة قريش.
الداعية محمد غوردو قال في تصريح خاص لجريدة التجديد، أن المعرض جاء مسكا للختام لموسم تميز باجتهاد وتنافس بين الأخوات في حفظ كتاب الله تعالى ومدارسته، والهدف منه زرع روح العمل الجماعي في نفوس الحافظات.
تجدر الإشارة إلى أن المعرض استمر طيلة الأسبوع المنصرم على أن يختتم بحفل مساء السبت 30 يونيو2012 بمقر حركة التوحيد والإصلاح بوجدة لتكريم المتفوقات في حفظ الآيات البينات.
محمد شلاي



 

Dans le même sujetمقالات في نفس الموضوع

 

Commenter أضف تعليقك

Veuillez copier le code ci-dessous dans le cadre rouge à droite.
*



 

Prix voyage

Billets d'avion

 

yahoo

 
 

Facebook + buzz

 
 
 

Derniers articles

Derniers articles