Home»Femme»الدكتور القضاة يؤطر دورة تدريبية في الأمراض المنقولة جنسيا بوجدة لفائدة أطر حركة التوحيد والإصلاح

الدكتور القضاة يؤطر دورة تدريبية في الأمراض المنقولة جنسيا بوجدة لفائدة أطر حركة التوحيد والإصلاح

0
Shares
PinterestGoogle+
 

استفاد حوالي 50 إطارا بحركة التوحيد والإصلاح من وجدة وتازة وجرادة وبركان و الناضور من دورة تدريبية في الأمراض المنقولة جنسيا أطرها الخبير الدولي الأردني الدكتور عبد الحميد القضاة طيلة يوم الجمعة 27 أبريل 2012. تضمن هذا النشاط ثلاثة محاضرات وهي: الثورة الجنسية وعواقبها، الأمراض المنقولة جنسيا ثم قضية الإيذز بعد ثلاثة عقود. وتخلل هذه الفقرات فتح نقاش بين المشاركين في الدورة.  تأتي هذه الدورة في إطار تعاون بين جمعية مناهل الخير بوجدة واتحاد الجمعيات الطبية الإسلامية في شخص مدريها التنفيذي الدكتور القضاة الذي يقود مشروعا تحسيسيا ضد وباء السيدا في العالم العربي الإسلامي، يقوم على تأهيل مدربين في صفوف المدرسين والدعاة والفاعلين الجمعويين وأطر وزارة الصحة، بمقاربة تقوم أساسا على العفة والوقاية انطلاقا من مبادئ الإسلام التي تحرم الزنى والشذوذ وتحث على الطهارة و الوضوء والعفة. وهذا بخلاف بعض الهيئات العالمية التي تستغل موضوع السيدا لنشر ثقافة خاطئة قائمة على تشجيع « الجنس الآمن » والترويج الواسع للواقي الذكري الذي يقلل من احتمال الإصابة ولكن لا يمنعها تماما كما أثبت السيد القضاة علميا وطبيا للمشاركين. هذا النوع من التدريب يسمى « دورة أصدقاء فريق وقاية الشباب » تدوم يوما واحدا فقط. اللقاء كان فرصة لتكريم الأستاذ محمد بنفور الذي سبق له أن استفاد من دورة « المحاضرين » لمدة 4 أيام منذ سنتين بمدينة طنجة، و كان من المحاضرين المجتهدين بمنطقة وجدة والجهة الشرقية وبذلك استحق شهادة خاصة من فضيلة الدكتور القضاة الذي كلفه بتشكيل فريق عمل محلي والاستمرار في تنظيم حملات وقائية بتعاون مع الجهات الرسمية بالمملكة المغربية. ونوه الدكتور القضاة بالمجلس العلمي المحلي لجرادة وبمديرة دار الطالبة بوجدة ومدير مركز تكوين الأطر الطبية وبكل من ساعده في القيام بهذه الجولة المباركة في المغرب. و أثنى بالخصوص على أطر « مناهل الخير » و »حركة التوحيد والإصلاح » التي تجعل وقاية الشباب من أولى اهتماماتها.

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.