المنافسة الجبائية موضوع ندوة دولية بمركز الدراسات بوجدة


    


هل أدت الحوافز الضريبية إلى تشجيع الاستثمار؟ ما أثر المنافسة الجبائية على الاقتصاد في الدول النامية؟ كيف نحقق عدالة جبائية داخل المجتمع؟ تلكم بعض المحاور التي نوقشت خلال الندوة الدولية التي احتضنها مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة يومي الأربعاء والخميس 14و 15  دجنبر 2011.  وهكذا تدارس نخبة من الباحثين من فرنسا وبلجيكا وإسبانيا والبرتغال والمغرب العديد من القضايا المرتبطة بموضوع الضرائب وارتباطه بتنمية الاقتصاد وتشجيع الاستثمار وتكريس العدالة الاجتماعية. فالأستاذ جون كلود مارتينيز من جامعة باريس اقترح في عرضه إعادة النظر في القوانين الجمركية لحماية الاقتصاد الوطني في ظل العولمة عوض الاتجاه في طريق التخفيضات الضريبية والإعفاءات التي لا تخدم الدول النامية وتستفيد منها الشركات العملاقة فقط. انتقال المقاولات و الشركات الكبرى للاستثمار في مناطق أخرى بسبب الإغراءات الضريبية يؤثر سلبا حتى على الدول المصنعة نفسها. مما جعل دول الاتحاد الأوروبي تلجأ لتوحيد أنظمتها الضريبية واتخاذ إجراءات أخرى ، لكن الحل الوحيد في نظر المحاضر هو خلق ما أسماه “القروض الجمركية”، وعاب على الدول المتخلفة التي تمنح إعفاءات ضريبية لاستقطاب شركات كبرى عوض الاكتفاء بالامتيازات الأخرى كوجود يد عاملة رخيصة ، وهو ما فصل تناوله بالتحليل الأستاذ عبد القادر التيعلاتي في عرضه حول “الجنان الضريبية”.
ومن جهته، تطرق الأستاذ جاك ماليرب من بلجيكا إلى المساعدات الضريبية التي تقدمها الدولة للمقاولات ، مقدما تجربة بعض دول الاتحاد الأوروبي، وتتمثل هذه المساعدات في التخفيض أو الإعفاء أو التأجيل أو إعادة الجدولة بالنسبة للمقاولات المنتجة بناء على دراسة ميدانية. وهذه المساعدة الانتقائية تروم تشجيع الاستثمار في بعض القطاعات والتشجيع على احترام البيئة أو تقديم خدمة عمومية.
أما السيد بنيونس البغدادي مدير مصلحة الضرائب بالجهة الشرقية ، فاستعرض في عرضه أهم الإصلاحات التي عرفها النظام الضريبي بالمغرب منذ 1984 و كذا الجهود التي ذلتها الدولة في تحديث الإدارة وإدخال المعلوميات وتبسيط المساطر.
و قلل الأستاذ محمد بلعوشي من كلية الحقوق بوجدة في مداخلته من تأثير الإعفاءات الضريبية على  الاستثمار بناء على دراسات وبحوث أجريت، مشيرا إلى جملة من الهفوات والنقائص  التي تعتري نظامنا الضريبي. الشيء الذي يشجع  بعض المقاولات إلى التملص الضريبي بفعل الضبابية الموجودة في القطاع. أما الأستاذ مصطفى عمروس، فقدم مقاربة اجتماعية لموضوع المنافسة الضريبية، متحدثا عن القطاع غير المهيكل و الغير خاضع للضريبة أصلا.
هذه الندوة الدولية عرفت حضورا متميزا لطلبة ماستر قوانين التجارة و الأعمال بكلية الحقوق، والذين ساهموا في التنظيم والمناقشة. وعن أهمية الموضوع ، يقول الطالب رشيد الهلالي من مخبر الدراسات الجبائية “استفدنا من عروض قيمة لخبراء مغاربة وأجانب، من خلال المناقشة والاحتكاك بهؤلاء الأساتذة وفي نفس الوقت ساهمنا في التنظيم والإشراف والتسيير وهذه مهارات مهمة يحتاجها الطالب”.

محمد السباعي


 

Dans le même sujetمقالات في نفس الموضوع

 

Commenter أضف تعليقك

Veuillez copier le code ci-dessous dans le cadre rouge à droite.
*


 

Prix voyage

Billets d'avion

 

yahoo

 
 

Facebook + buzz

 
 
 

Derniers articles

Derniers articles