Home»National»المولودية الوجدية – اتحاد الفقيه بن صالح:1-0 انتصار صغير بأجر كبير.

المولودية الوجدية – اتحاد الفقيه بن صالح:1-0 انتصار صغير بأجر كبير.

0
Shares
PinterestGoogle+
 

أنعش فريق المولودية الوجدية وضعيته في سلم الترتيب عقب فوزه على ضيفه اتحاد الفقيه بن صالح باصابة واحدة لصفر من توقيع اللاعب المتألق جواد العماري  في الأنفاس الأخيرة من المقابلة. المباراة جرت ضمن الجولة 29 من بطولة القسم الوطني الثاني بالمركب الشرفي بوجدة وحضرها حوالي 400 متفرج،وقادها ثلاثي التحكيم من عصبة الدارالبيضاء بقيادة الحكم جعفري نورالدين ،المباراة لم ترق الى المستوى المطلوب وغلب عليها النهج التكتيكي الصارم وانسداد في أغلب فتراتها لأنها جمعت فريقين لهما أهداف مختلفة.سندباد الشرق يسعى لاغناء رصيده من النقط قصد الاقتراب من المقدمة ،مستغلا النتائج السلبية لمتزعمي الترتيب النادي المكناسي واتحاد آيت ملول ،وفريق الاتحاد يلعب من أجل الانفلات من قسم الهواة.وبالعودة لأجواء المقابلة فلقد ظلت الكرة غالبا بين لاعبي خط الوسط مع تسجيل قلة المحاولات الواضحة للتسجيل . الدقيقة 4 قذفة اللاعب عماد بنعشيرمن الزوار مرت محادية لعمود الحارس الوجدي منير المرابط.لاعب المولودية وادراغو يقذف فوق المرمى في الدقيقة 11.في الدقيقتين 20و38 نسجل انسلال للمحليين بواسطة اللاعب بوطاهرمن الجهة اليمنى ثم من الجهة اليسرى دون تغيير النتيجة .

أطوار الجولة الثانية لم يكن مغايرا للأولى ،حيث نزل ايقاع المقابلة وكان التفوق لخط دفاع الفريقين .وأبرز فرصة للزوار كانت في الدقيقة 74حين حاول لودغري سي محمد استغلال هفوة في الفاع الوجدي لكن رد الحارس كان في المستوى.وفي الدقيقة 76 حكم المقابلة يتغاضى عن ضربة جزاء لأصحاب الأرض بعدما لمست الكرة يد مدافع الاتحاد .وفي الدقيقة 87 اللاعب جواد العماري يركن الكرة في الشباك من قذفة على بعد 30مترا محرزا الهدف الوحيد في المقابلة.

 

مدرب فريق اتحاد الفقيه بن صالح صرح قائلا:
المقابلة تقنيا كانت ذات مستوى مقبول حيث غلب عليها الجانب التكتيكي وكان أملنا هو كسب نقطة واحدة من وجدة ، الهدف سجل في الأنفاس الأخيرة من المباراة بعثر الاوراق ، والهزيمة الغير المنتظرة تدفعنا للتفكير جيد افي مستقبل الفريق لاصلاح ما يمكن اصلاحه قصد الخروج بالفريق من هذا المأزق .

 

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. Abdallah
    19/04/2011 at 11:26

    A l’époque du grand mouloudia les 400 spéctateurs étaient devant le stade municipal à 10h du matin pour réussir à avoir un billet d’entrée.chattana bayna lamssi oua lyaoum ya ouchak lmouloudia…

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.