Home»Correspondants»قافلة الكشف المبكر للسرطان بمدينة السعيدية

قافلة الكشف المبكر للسرطان بمدينة السعيدية

0
Shares
PinterestGoogle+
 

بـــلاغ صحفــي

في إطار سلسلة المبادرات الاجتماعية التي تستهدف الفئات المعوزة والتي يشهدها إقليم بركان بتعاون بين المصالح الإقليمية والجماعات الترابية والمجتمع المدني، قام السيد عبد الحق حوضي عامل اقليم بركان بزيارة ميدانية إلى المستشفى المحلي بالسعيدية  يوم 20 ماي 2016  لحضور عملية كشف سرطان الثدي واستئصاله  وذلك بحضور  السيد رئيس المجلس الإقليمي، السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة ببركان السادة رؤساء الجماعات الترابية، السادة رؤساء المصالح الخارجية، السادة رؤساء الجمعيات، السادة ممثلي وسائل الإعلام وفعاليات المجتمع المدني.
وتندرج هذه الزيارة في إطار القافلة الطبية التي حطت رحالها بمدينة السعيدية والتي تتوفر على المعدات الطبية اللازمة و أحدث التقنيات المستعملة في مجال كشف وعلاج الأمراض السرطانية خاصة سرطان الثدي عند النساء، حيث بلغ عدد  المستفيدات من الفحوصات الطبية أزيد من 100 امرأة ،  ولقد أشرف على هذه العملية الخيرية طاقم طبي متكون من اطباء اخصائيين في الأمراض السرطانية، كما سيشهد فندق BELIVE بمدينة السعيدية في هذا السياق يوما دراسيا حول التعريف بداء السرطان وكيفية علاجه وذلك بتعاون بين المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة ومركز الأزهر للأنكولوجيا بالرباط  يوم 20 ماي 2016  وسيتميز هذا اليوم ايضا بدراسة 4 مواضيع طبية تفصيلية حول سرطان الثدي، سرطان عنق الرحم، سرطان القولون وسرطان الرئة .
هذا، وإدراكا منها بأهمية دور قطاع الصحة في مسار التنمية البشرية فان السلطة الإقليمية لم تذخر جهدا بمعية شركائها في الرفع من مستوى الخدمات الطبية المقدمة لساكنة الإقليم، وفي هذا السياق فقد تم بناء المستشفى المحلي بالسعيدية، الذي يساهم في تخفيف الضغط على مستشفى الدراق ويستجيب في نفس الوقت للحاجيات الآنية والمستقبلية للساكنة المحلية وزوار هذه المدينة الشاطئية،  إضافة إلى مشروع بناء مستشفى محلي بمدينة أحفير والذي سيتوفر على احدث التجهيزات الطبية والخدمات السريرية، والمستعجلات، بطاقة استيعابية قدرها 45 سريرا، علما أنه تم تخصيص أغلفة مالية مهمة من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم بركان لفائدة مشاريع تستهدف توسيع قاعدة البنيات الصحية بالإقليم وتقريب الخدمات الطبية من المواطنين  ويتعلق الأمر بالوحدات الصحية التالية:
–    بناء مركز وتجهيز مركز تصفية الكلي بمستشفى الدراق
–    بناء وتجهيز مركز لتصفية الكلي بأغبال لتخفيف الضغط على مركز مدينة بركان والحد من معاناة المرضى.
–    بناء وتجهيز مركز صحي بحي بوهديلية.
–    تجهيز المركز الصحي بسيدي بوهرية.
–    التهيئة الخارجية للمركز الصحي أغبال.
–    اقتناء سيارات إسعاف.
–    اقتناء جهاز الإيكوكرافيا.
–    بناء مركز صحي ودار الولادة لفائدة المرأة القروية بتافوغالت.
–    بناء مركز صحي بأحفير.
–    بناء مركز لمحاربة الإدمان بمدينة بركان.

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. Adil
    21/05/2016 at 19:54

    construire, construire, construire, ….. pour rien..
    vous allez construire alors que vous n’avez pas de médecins pour travailler dedans ni d’infirmiers ni personnel paramedical, ….
    construire et laisser pourrir, …. il ne faut pas être trop intelligent pour se rendre compte qu’on n’a pas besoin de construire, …. on a besoin d’améliorer et d’équiper ce qu’on possède déjà. on a besoin d’engager plus de médecins et plus d’infirmiers et de kiné et d’augmenter leur salaire et améliorer les conditions de travail, …. vous investissez dans le béton et vous humiliez l’humain .
    quand on voit le salaire du médecin et de l’infirmier on se rend compte que l’état marocain s’en fout complètement de la santé du citoyen marocain .
    Avant de construire, réflechissez un peu

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.