Home»Correspondants»مهرجان :جاران وثقافة واحدة في نسخته الثانية بوجدة.

مهرجان :جاران وثقافة واحدة في نسخته الثانية بوجدة.

0
Shares
PinterestGoogle+
 

أحيت جمعية وجدة الألفية،مساء أمس السبت 5 يونيو،بفضاء مسرح محمد السادس بوجدة،مهرجانا ثقافيا،فنيا في نسخته الثانية،وذلك تحت شعار :دور الفن والثقافة في ترسيخ الأبعاد الإنسانية.
هذا المهرجان الذي ساهم في تأثيث الفضاء الثقافي والفني بالمدينة،والذي يرمي في بعده التنظيمي، البحث في عمق أواصر الترابط والتلاقح بين ثقافة بلدين جارين يجمعهما تاريخ واحد،لغة ودين واحد،عادات وتقاليد واحدة،لم يدخر جهدا في ترسيخ هذه القيم باعتبارها جزء لا يتجزأ من المنظومة المغاربية التي ركز عليها جل المتدخلين في تنظم وإنجاح هذا الملتقى وعلى رأسهم رئيسة جمعية وجدة الألفية ،الفنانة المقتدرة،خولة بنزيان.
ومما ميز هذا الملتقى،حضور وجوه من عالم الثقافة والفن من المغرب والجزائر وعلى رأسهم الفنان الجزائري عبد القادر شعو الذي أطرب الحاضرين بموصولات غنائية،غاية في الروعة،صفق لها الجمهور الحاضر بكل حرارة،كما تميزت بحضور ،جمعية لرقص البالي تحت إشراف الأستاذة الجزائرية مريم لجهد من منطقة البليدة بالجزائر الشقيقة،الشاب رمزي،والفنانة المتألقة خولة بنزيان، علاوة عل فقرات فنية وترفيهية أخرى كما شارك في تنشيط هذا الحفل،الزميل ميلود بوعمامة مناصفة مع الواعدة بشرى عنان.
للإشارة،فإن رئيسة جمعية وجدة الألفية بإمكانات مادية وبشرية متواضعة،استطاعت أن تنجح مهرجانا من هذا الحجم،الشيء الذي يستوجب الوقوف بجانبها وتشجيعها من أجل الارتقاء بالموروث الثقافي والفني بالبلدين نحو الأفضل،بالنظر إلى طموحاتها الكبيرة في هذا المجال.

الحسن الهاملي

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.