Home»National»مولده لنا عيد سعيد … شعر محمد شركي

مولده لنا عيد سعيد … شعر محمد شركي

0
Shares
PinterestGoogle+
 

مولده لنا عيد سعيد

شعر محمد شركي

تمهيد:

شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم هي رجاء كل مؤمن ، وهي طوق نجاته يوم لا شفاعة  إلا شفاعة المأذون له بها ، لهذا خصصت هذه القصيدة للثناء على صاحب الشفاعة الكبرى صلى الله عليه وسلم بمناسبة حلول ذكرى مولده العطرة فقلت :

ألوذ بمن يشفّع إن دهاني      =  من الأهوال ما يضني جناني

رسول الله يشفع عند حشر    =  إذا شهدت يميني أو شمالي

وأنطق عالم الأسرار جلدي   = بما أخفى وما خانت عياني

وأعوزني من الأعذار عذر   =  أقدمه لربيّ إن قلاني

وما عانيك ديّاني بعان         =  ومغضوب عليه ولا مهان

فما كنت المخيّب من يرجّي   = قريبا إن ينادى خير دان

سألتك بالنبيّ فلا تكلني        =  لشيطان مريد تيّهان

وأخشى من ركوبي كل ذنب  =  ومن نفسي إذا صارت حصاني

جموح لا تراض ولا تبالي    =  وتوردني موارد من نهاني

فأكرم يا إلهي إن تمادت       =  بعفو من لدنك وقد كساني

بمدح محمد خير البرايا        =  فريد لا تحيط به المعاني

ومولده لنا عيد سعيد           =  ونفرح بالمديح وبالتهاني

حباه الله بالفضل المجلّي       =  وأكرمه بسبع من مثان

فمن كمحمد في الناس يرجى  =  لنيران تزمّم بالعنان ؟

يذود الخلق عنها إذ تلظّى      =  إلى ظل ظليل لا زنان

سرى ليلا ويحمله براق        =  وبالمعراج طار إلى عنان

وأشرقت السماء بنور طه      =  وقال الله : من ذا قد أتاني ؟

فقيل: محمد قد جاء يرجو      =  من الرحمان عفوا للمدان

وقال الله : سلني ما تشاء       = ستعطى راضيا كسب الرهان

فمن كمحمد قدرا إذا ما        =  تصارخت الخلائق في هوان ؟

وضجّت يا مشفّع من يجود    =  بعتق من جحيم والدخان

فقال: أنا لها يا ربّ شفّع       = خليلك في عبيد والغواني

وقال الله : فاشفع يا خليلي     =  وبشّر بالأمان وبالجنان

كذاك الوعد مني لا خليف     =  وبشرى في الصلاة وفي الأذان

وسيل والفضيلة والمقام        =  وجنات زهت والقطف دان

وريحان وحور في خيام       =  ولذات تدوم مدى الزمان

فيا بشراي إن شفع الحبيب    =  مدائحه يطيب بها لساني

وما لي غيرها زاد وذخر     = إذا ما الهول ضرّب بالجران

حبيبي قد كسوت البرد كعبا   =  وأمداحي بلا برد تعاني

فأكرم يا عظيم الجود مدحي  =   بعتقي إنني في الحشر عان

صلاة الله يتبعها سلام         =  على الهادي المتوّج في الجنان

وأزواج وآل وصحب         =  لهم شرف وذكر غير فان

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.