Home»Jeunes talents»مقطعاتحكمية :نظرات في الذات والآخر.

مقطعاتحكمية :نظرات في الذات والآخر.

0
Shares
PinterestGoogle+
 

مقطعات حكمية : نظرات في الذات والآخر.

أكتب في رحيل خيري منصورالفلسطيني…

أكتب…

بمعجون التراب ،،،

ومخلاط القضايا ؛؛؛

أكتب…

بمداد الصفقات،،،

وبمرايا الأبواب؛؛؛

تاريخ فلسطين الهجين،

بعدما سطرته الآليات بالقدمين،

ثم أرثي بشعر الظل،

وعري مسرح الأحداث ؛

حتى عظم جبهة الصمود؛

من نوم غيابها الثقيل،

وأشيع أجسادا تحصد؛

كدم الراغبين في العودة؛

و أسلم رقبتي للسجن أو للتيه…

ولسارق بلادي بخنجر مسموم…

ثم أمزق حجاب قضيتي الصلب،،،

وأعلن العصيان على دمى الاتفاق:

في مسرح أرتو…

وأستعد للرحيل أو الانبعاث من جديد.

                أرتاد…

أرتاد في الخريف غابة الصفصاف،،،

بعدما طاشت أوراق الشجر…

عرضت الأرض شاشتها،،،

وانسابت الصفرة وتدفق القمر.

توارت الخضرة وراء ضوء الظلام ،،،

وركض سواد النور وراء أمان السحر .

فسقط وشم السكون…

وتغيرت مواقع الكلام،،،

وسط الحفر.

رسم القمري ابتسامة على الرمض،،،

رجفة الشفاه تسبيحة للصباح،،،

ودعاء الكروان ورد للصائم في المساء:

التقابل تكامل عند لقاء الإفطار.

الفطر

أمسك الفطر عن شرب مائه ،،،

فطاب أكله:

بحياتك هذه أصابعه.

الورق لايسع صورة نفسك،،،

أرسمك على البحر؛؛؛

ماء متطايرا…

عطس في قعر البئر لم يصعد ديكي،،،

ما شمته الأطفال ولكن اكتفوا بالتصفيق…

فملأت بئري بماء السلوك المدني.

خلع الفجر لباسه الأبيض…

تورد وجه الزمن أمانا،،،

عاد من منفاه ولم يعد من قمره.

الكتاب خبز في مواسم القراءة،،،

من الفرن متوردا تسيل رائحة لعاب الفكر…

أنا مختلف أرى بشعاع الجسر:

صغيرا دخلت وأخرج كبيرا.

عقلي جوال…

يتصفح المعالم،،،

انتهى الرصيد…

وفطر الترجمة نما،

أحرق الربيع في المرآة ورده،،،

أنبتت زنبقة نفسها على كتف غيمة،،،

فقيدت الطبيعة الزمان بالحرية…

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.