Home»International»الجبهة الاسلامية للإنقاذ تعلن رسميا اعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي السوري نقيض الموقف المخزي للسلطة الجزائرية

الجبهة الاسلامية للإنقاذ تعلن رسميا اعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي السوري نقيض الموقف المخزي للسلطة الجزائرية

0
Shares
PinterestGoogle+
 

الجبهة الاسلامية للإنقاذ تعلن رسميا  اعترافها  بالمجلس الوطني الانتقالي السوري  نقيض الموقف المخزي للسلطة الجزائرية

أضيف في 14 نونبر 2011

بسم الله الرحمن الرحيم   بيان   الجبهة الإسلامية للإنقاذ تعترف بالمجلس الانتقالي السوري ممثلا شرعيا للشعب السوري وتطالب المجتمع الدولي بالاعتراف به وتدعو إلى الإسراع بوقف حمام الدم وحماية المدنيين   إن الجبهة الإسلامية للإنقاذ

* مساندة منها لحق الشعب السوري الأبي في الحرية والكرامة، وكسر أغلال الاستعباد والظلم المسلط عليه منذ عشرات السنين، وتقرير مصيره واختيار من يحكمه بكل حرية وديمقراطية.

* وتقديرا لتضحيات الشعب السوري الجسيمة من أجل الحرية والانعتاق من جبروت نظام الطاغوت الذي طغى في أرض الشام الطاهرة، فاستعبد الناس وانتهك الحرمات، واستحوذ على الخيرات، وقمع الحريات وطغى في البلاد فأكثر فيها الفساد ..

* وإدانة لممارسات النظام الدموية الذي أوغل في قتل شعبه والتنكيل بأبناء سورية الأشراف أحفاد الصحابة رضوان الله عليهم، فإنها:

أولا: تعلن رسميا  اعترافها  بالمجلس الوطني الانتقالي السوري ممثلا شرعيا للشعب السوري.

ثانيا: تطالب المجتمع الدولي بالاعتراف الفوري بشرعية المجلس.

ثالثا: تدعو إلى الإسراع بوقف حمام الدم، ووضع آلية استعجالية لحماية المدنيين العزل من آلة القتل الجهنمية التي يسلطها نظام الأسد على شعبه..

رابعا: تدعو الجامعة العربية إلى الانتقال الفوري إلى تطبيق قراراتها وتنفيذ التزاماتها تجاه الشعب السوري لوقف الاعتداء الجبان الذي يمارسه عليه نظام آل الأسد وزبانيتهم.

خامسا: تجدد دعم الشعب الجزائري اللامحدود لنضال شقيقه السوري، ومساندته له في محنته على نقيض الموقف المخزي للسلطة الجزائرية.

 

الدوحة: الاثنين 18/12/1432 هـ – الموافق 14/11/2011 م

 

د. عباسي مدني رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.