Home»International»اللغة العربية تنادي أدركوني

اللغة العربية تنادي أدركوني

1
Shares
PinterestGoogle+
 

سلام أورحمة: أستاذ باحث في الدراسات اللغوية
في الحياة كما في اللغة يبحث الإنسان عن عنصر المفاجأة، وأنى لم يجدها في أيّ منهما تنكر للغة واعتبرها فاشلة عاجزة عن التعبير، وبالحياة فاتهمها بالملل إلى حد القرف، والمفاجأة ـ كما نرى ويرى غيرنا من الباحثين ـ هي العدول عن الأصل والانحراف عن سياق التوقعات، هي الأحداث الجديدة التي لم يكن لنا بها سابق عهد ولا سابق توقع واحتمال، هي انحدار دمعة من عين الأسد، وإقدام عصفور لارتكاب جريمة، وضبط العين التقية العفيفة في حالة غزل، وصدور أفكار عبقرية من ذهن ضعيف التفكير، وهلم جرا مما هو من هذا القبيل.
إن المفاجأة السحرية عند دعاة التدريج هي أن يطالعنا ذات صباح شباب لا يتكلم اللغة العربية في المؤسسات التعليمية، أن نقرأ ونتواصل بغير اللغة المبسوطة في مائدة الكتاب، المنقوشة في ذاكرة المعلقات، المخطوطة في شرح الجمل، إنهم يبحثون عن متكلم مثالي حيث الدارجة هي المفاجأة السحرية التي يعبر بها القوم عن أغراضهم بدل المتكلم المثالي الذي يتقن اللغة العربية قراءة وكتابة استعمالا وقواعد، وهي ليست إلا مشروعا فرنكفونيا ضخما من ورائه طائفة من أصحاب النظرة الضيقة، المصابين بالعمش الثقافي والكسل اللغوي الذي يعد آفة لهم وهم في غفلة من أمرهم.
نعم، إنه بمشروع فرانكفوني يحاول كل مرة طمس اللغة العربية واعتماد لغة موليير بدلا منها، فلأنه من غير الممكن أن يدعو هذا المشروع إلى اعتماد لغة موليير لاعتبارات تاريخية وهوياتية، فإنه لم يجد بدا إلا الدعوة إلى اعتماد الدارجة في الصحف والمجلات، في المؤسسات التعلمية والإدارات، ظنا منه أنها ستؤمن تحقيق التنمية الشاملة، وتحقيق التقدم المنشود، وتقديمها المفاجأة السحرية التي لا بديل عنها، فشكلت هذه الدعوة حصان طرواة يركبونه للنيل من اللغة العربية وتعكير ثوبها الناصع العفيف.
إنها مفاجأة ـ قديمة جديدة ـ لعمري بئيسة فاشلة يراد لها من خلال مغرياتها مزج السم بالعسل إلى أن تصل إلى تلويث ثوب العربية الناصع، وتعكير صفاء أصواتها، وقواعد تركيبها، ودلالة مفردات معجمها، فتغدوا اللغة مستعدة للموت والاندثار، حينئذ سنندم أيما ندم أننا لم نلب نداء لغتنا وهي تنادي أن أدركوني، وقانا الله شر هذه المفاجأة.

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.