Home»Correspondants»معهد أمريكي يتوقع انفجارا اجتماعيا وشيكا بالجزائر

معهد أمريكي يتوقع انفجارا اجتماعيا وشيكا بالجزائر

0
Shares
PinterestGoogle+
 

حذر معهد الشركات الامريكية  » AEI » المؤسسات الاقتصادية من الاستثمار في عشرة دول من العالم  واعتبر ان الجزائر ستكون ثالث دولة غير مستقرة في  القريب العاجل، بل وجاء تصنيفها  حسب التقرير الثالثة بعد كل من المالديف وموريتانيا، في حين تليها كل من اثيوبيا، نيجيريا، تركيا، روسيا، العربية السعودية، الاردن والصين. ويعتمد صاحب التقرير ويدعى ميشال ريبان المسؤول السابق في وزارة الدفاع الامريكية مسؤول عن تدريب ضباط الجيش قبل ارسالهم إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على مؤشرات سياسية واقتصادية في منطقة شمال افريقيا، هذا وقد استشهد المسؤول السابق والهام في البنتاغون الامريكي في تقريره بوجود تهديدات ارهابية في الجنوب الجزائري ، وتدفق الاسلحة من ليبيا في الجهة الشرقية من الجزائر وما يجري على الحدود الجزائرية التونسية .

ويتزامن توقيت نشر هذا التقرير مع الانتخابات الامريكية، حيث يوجه المعهد رسالة الى كل من هيلاري كلينتون ومنافسها ترامب بضرورة أخذ دراسته على محمل الجد والاهتمام بتطور العالم قبل الخوض في المعركة السياسية الامريكية.

للإشارة، فقد تأسس معهد الشركات الامريكية  منذ سنة 1943، ويتولى مهمة حماية أساسيات الحرية ويعتبر منظمة غير منحازة، وغير حكومية، تعمل في سبيل دعم وترسيخ المؤسسات الديمقراطية في جميع أنحاء العالم من خلال مشاركة المواطنين، وتعزيز ثقافة الانفتاح والمساءلة في مؤسسات الحكم. هذا وقد سبق للمعهد الديمقراطي الامريكي ان التقى عدد من الاحزاب في الجزائر ابرزهم طلائع الحريات لصاحبه علي بن فليس، وحذر بخطورة الاوضاع  السياسية في ظل الازمة الاقتصادية التي تعيشها الجزائر .

محمد علي مبارك

 

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.