Home»Enseignement»افذة على المدرسة العمومية : ثانوية عبد الرحمان بن عوف الإعدادية تصنع الحدث وتكرم أطرها التربوية المحالة على التقاعد.

افذة على المدرسة العمومية : ثانوية عبد الرحمان بن عوف الإعدادية تصنع الحدث وتكرم أطرها التربوية المحالة على التقاعد.

2
Shares
PinterestGoogle+
 

ثانوية عبد الرحمان الإعدادية تصنع الحدث وتكرم أطرها التربوية :

بحضور السيد رئيس المؤسسة ،والسيد المسؤول عن المصالح المادية والمالية ،والطاقم الإداري والتربوي، والسيد رئيس جمعية الاباء وبعض أعضاء الجمعية، والسيد مفتش مادة التربية البدنية، وضيوف الشرف…

نظم المجتمع المدرسي بثانوية عبد الرحمان بن عوف الإعدادية ، يوم السبت 12- يناير 2019 ، بقاعة الأساتذة، حفل تكريم السيدات والسادة الأطر التربوية المحالين على التقاعد، برسم السنة الدراسية 2017-2018 وهم :

1- الفاضلة مليكة العسري أستاذة مادة الاجتمايات.

2- الفاضلة نجاة زايد أستاذة مادة التربية الاسلامية.

3- الفاضل نورالدين مكاوي أستاذ مادة التربية البدنية.

4- الفاضل محمد المعزوزأستاذ التربية البدنية.

5- الفاضل عبد العزيز مساعد استاذ مادة علوم الحياة والأرض.

6- الفاضل جمال عابد أستاذ مادة الرياضيات.

7- الفاضل عزالدين مجاهد أستاذ اللغة العربية.

وحسب البرنامج المسطر، استهل الحفل بتلاوة آيات بينات من مفتتح سورة الفتح ، تلتها بالتناوب التلميذة آية بورجيلة مع التلميذ طارق رزقي من السنة الأولى5 ، ثم توالى المتدخلون على منصة الخطابة لإلقاء كلماتهم:

كلمة لرئيس المؤسسة السيد محمد حامدي ،وللسيد رئيس الجمعية السيد بودتشيش، وللسيد عبد الحميد امباركي عن الأساتذة المتقاعدين ،وللسيدة نجاة زايد عن الأستاذات المتقاعدات، و السيد سعيد حموتي عن هيئة التدبير المالي والمادي ، وللسيد محمد ابراهيمي عن هيئة التدريس بالمؤسسة ،وكلهم أشادوا بالأستاذات والأساتذة المكرمين،  وبكفاءتهم وسيرتهم الحسنة، ثم وزعت هدايا رمزية وشواهد تقديرية للمحتفى بهم، وأخذت صور تذكارية معهم من طرف زملائهم وأصدقائهم ، ودعي الحضور الكريم لحفلة شاي وحلويات.

وإليكم نص كلمة هيئة التدريس:

باسم الله الرحمان الرحيم الكريم العظيم المنانْ.

والصلاةُ والسلام على النبي محمد طه العدنانْ.

أماقبل،

هذه كلمةٌ موجزة رمزية ،في حق جميع الأخوات والإخوة في هيئة التدريس، المحالين على التقاعد أو المحيلين أنفسَهم على المعاش، المحتفى بهم في هذا المحفل البهي الخالد، في الذاكرة الخاصة لكل واحد منهم ،وفي المشترك الجمعي لكل فرد منا ،ينتمي إلى هذا المجتمع المدرسي لثانوية عبد الرحمان بن عوف الإعدادية ، كاعترافٍ بجليل جهودكم،وشهادةِ حقٍّ على دماثة خُلُقِكم،وحسنِ قدوتكم، وكمفخرةٍ لصنيعِكم بتكوين نشء صالحٍ ساهم في بناء المغرب الجديد:

لبيـــــــــــــــــك يا أستاذُ لبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك

أنت شمس وما عداك قمر والفضل يعود إلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيك

ليل الجهالة هيهات يدلج نور عينـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيك

همجية متمدنة لاتطاول أخمص قدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيك

وعد الله بالتمكين آت بين يديـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــك

شارات العلم والفضيلة القادمة بين منكبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيك.

فتحيةَ تقدير واحترام لكل واحد منكم باسمه وصفته .

وتحيةَ حارة لكلِّ الحضور كلِّ واحد باسمه وصفته.

أما بعد،

فإن التقاعد جسر وظيفي بين مرحلة مزاولة الوظيفة ومرحلة العمل للحساب الخاص ،هو محطة مابعد الحياة المهنية، التي تشهد على أن المتقاعدَ قوةٌ عاملة، وطاقةٌ إنتاجية، وخبرة ٌواسعة، تتمتع بالنضج والاستقلالية، والتروي والعقلانية. نَعَمْ التقاعدُ هو نهاية المدة القانونية للحياة المهنية، لكنه أيضا بدايةُ تحقيق مالم يحقق من الذات الإنسانية ،في الجانب الديني والعمل الخيري، وفي الالتزام العائلي والعطاء الاجتماعي؛ للوفاء بمتطلبات مرحلة التقاعد، من استقلالية الشخصية ومشاركةٍ اجتماعية ، ورعايةٍ نفسية وكرامةٍ إنسانية، تحقق الكفاءة العقلية والكفاية التربوية ،والضبط الذاتيَّ والرضا عن الحياة.

اللهم ارزُقْنا الرضا عن الحياة، وآتنا القناعة لنحقق التوازن :

نقطة التوازن ليست في المنتصــــــــــــــف

فالتعبير عن الجمال يخلق صيغــَـــــــــــــه

بالروح والخيال يحرك عواطفَـــــــــــــــــــه

إن الانحراف فتق ورتق لواطفـَـــــــــــــــــه .

اللهم ارزقنا الصحة وطول العمر لنحقق العمل الصالح:

اعتمد على عمـــــــــــــــــــــــــــــــــلك

حتى لاتبترَ أجنحةَ رجائـــــــــــــــــــــك

         فالنعمة معراج في فيض المـــــــعترف

أنفاسُ حمدِ في محفل المغتــــــــــــرف.

يا غريقا في بحر الجــــــــــــــــــــــــود

يا متجوهرا قلبُه بشهود الوجــــــــــود

استأنس بالمنع ووفه حقـــــــــــــــــــــه

لتكون عطاء في وليمة من أفاض دفقـه

وفي الختام إليكم هذا الإهداء الخاص:

كحرف الضاد

قائم الوجود أنت

بين الذات والموضوع

معرفي أنت

تدرك وجود الموجود

غائب أنت عن المطلق

حاضرأنت في المصدق

بالسؤال

تبحث عن المعنى

بالتفكير

تجزئ اللامعنى

تنعطف باللغة إلى المبنى

تحول الغطرفة

إلى خلو للمعنى

بلغة الصمت

تجيد التعبير

وتُسقِطُ كل الردود

تمزق الوعي الزائف

تركن اللا فهم في الرفوف

وبضربة قاضية

تسقط الفكر والشيء كالضرب على الدفوف

ولا تنتهي جماليتك

فأنت متعين الوجود

موضوع قائم أنت.

كمهري

منذ كنت مهري

تستمرئ بعيون رامقة

تمشيطي على عرفك الناعمْ

وتجفيفي بكف تربيتي

على عَرَقِكَ الدائمْ

ترقُصُ برُكبتِكَ

فتُفِيضُ لُعابَ إعجابِي القائمْ

وتحول مسالك الفم إلى نهرٍ، لتعبيري

يتدفق بحمحماتٍ

تقدَحُ صهيل بياني

تضاعف الخطو

وتتخطى الدهشة بكلامي

لتخترق خط وصولي

لم تأت عبثا أنت

لتكون منتهى أحلامي.

       محمد ابراهيمي : وجدة في 12 -01 -2019

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.