Home»Débats»نقابة الصحفيين تناقش أهم إشكاليات مهنة المتاعب ضمن مجلسها الفيدرالي/ والزميل مصطفى قشنني يمثل الجهة الشرقية

نقابة الصحفيين تناقش أهم إشكاليات مهنة المتاعب ضمن مجلسها الفيدرالي/ والزميل مصطفى قشنني يمثل الجهة الشرقية

0
Shares
PinterestGoogle+
 

التأم كما كان معلوما المجلس الوطني الفيدرالي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بدار المحامي بالدارالبيضاء يومه السبت 10 مارس الجاري ، بحضور وازن وفاعل لكل هياكل وأجهزة وقطاعات النقابة، وقد افتتح المجلس عبد الله البقالي رئيس النقابة بكلمة مسهبة وشاملة لمنهة المتاعب منذ المؤتمر الدراسي الذي انعقد السنة الماضية وإلى حدود الآن، حيث قام بمسح شامل لكل اشكاليات مهنة الصحافة انطلاقا مما تعانيه كل القطاعات من قناة ثانية وشركة وطنية للاذاعة والتلفزة ووكالة وكذا الصحافة المكتوبة والاذاعات الخاصة والصحافة الالكترونية ومشاكل الفروع . وقد تم تقديم العديد من التقارير من طرف ممثلي القطاعات المذكورة .

وكان الموضوع الذي أخذ حيزا معتبرا من أعمال المجلس الوطني الفيدرالي هو حيثيات اعتقال الصحافي بوعشرين ، الذي أكد بخصوصه عبد الله البقالي وثمنه عموم المتدخلين هو أخذ مسافة من هذا الموضوع احتراما لكلمة العدالة من جهة والنأي عن التأثير في قرارها، وهكذا تم إلتزام الحياد بخصوص هذا الموضوع علما أن بعض المشتكيات ينتمين هن أيضا إلى مهنة الصحافة، وقد تم حسم هذا الموضوع بتعيين محام لمراقبة ومتابعة حيثيات الملف بمعية عضو من النقابة وإنجاز تقرير في الموضوع بعيدا عن الانحياز لأي طرف على حساب الطرف الآخر . كما تداول المجلس الوطني الفيدرالي موضوع المجلس الوطني للصحافة من خلال عرض للسيد يونس مجاهد وتم الاتفاق بخصوص هذه النقطة على ضررورة تعبئة جهود كل هياكل وطاقات وامكانيات النقابة من أجل الظفر بتحقيق أعلى وأفضل النتائج التي تليق بالمكانة التي تحتلها النقابة الوطنية للصحافة المغربية باعتبارها الممثل الوحيد الذي يحظى بمصداقية ومكانة سواء لدى أصحاب القرار أو لدى المجتمع ككل .

وقد تم فتح المجال لنقاش مطول وعميق ومسؤول في جميع ما يشغل الجسم الصحفي المغربي ، توج بالمصادقة بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي للنقابة
هذا وقد مثل الزميل مصطفى قشنني رئيس الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بوجدة الجسم الصحفي والاعلامي لجهة الشرق حيث كان حضوره وازنا وفعالا ، نظرا للاحترام الذي يحضى به نقيب الصحافة بالجهة الشرقية الاستاذ مصطفى قشنني من طرف مختلف اطر النقابة الوطنية للصحافة المغربية بصفة خاصة وأعضاء المكتب التنفيذي بصفة عامة ، وبالمناسبة فقد قدم مجموعة من الملاحظات والملتمسات الوجيهة والبناءة تلقاها المكتب التنفيذي بصدر رحب خاصة تلك المتعلقة بتفعيل وأجرأة قانون الملاءمة وطرح مسألة الصحفي والتطبيع ، وكذا مقترح تدشين نادي الصحافة بوجدة بندوة مغاربية في مستوى يليق بشموخ ومكانة مدينة تاريخية بحجم عاصمة زيري بن عطية ، بالإضافة الى العديد من النقط الهامة.

وقد تميزت أشغال المجلس الوطني الفيدرالي بمستوى عال من النضج والانضباط والمسؤولية في التفاعل والنقاش

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.