Home»Débats»حراك جرادة يعود الى نقطة الصفر ….بعد وفاة عامل آخر بالساندريات

حراك جرادة يعود الى نقطة الصفر ….بعد وفاة عامل آخر بالساندريات

3
Shares
PinterestGoogle+
 

في الوقت الذي كان ينتظر فيه ايجاد حلول واقعية واجرائية تتمثل في ايجاد البديل الاقتصادي لاغلاق مناجم الفحم بجرادة ، وذلك على اثر الحراك الذي تعرفه مدينة الفحم لأكثر من ثلاثة اسابيع ، وفي الوقت الذي تم ايفاد لجنة وزارية برئاسة عزيز رباح ، ولقاء آخر مع عزيز اخنوش ، ولقاءات ماراطونية بين والي جهة الشرق ومختلف ممثلي الحراك ، وفي الوقت الذي كان ينتظر فيه ان تهدأ حدة المسيرات ، والوقفات الاحتجاجية والاعتصامات ….
وقع ما لم يكن في الحسبان ، حيث وقعت فاجعة اخرى صباح يوم الخميس 01 فبراير 2018 حيث لقي عامل مصرعه باحدى الساندريات واصيب آخر بجروح خطيرة …الحادث المأساوي اعاد حراك جرادة الى نقطة البداية ، حيث اندلعت مسيرات كبيرة مباشرة بعد الحادث في اتجاه مقر عمالة جرادة ، وقيام المحتجين بقضاء ليلة بيضاء بجوار بيت  » شهيد الرغيف الأسود  » رقم 44 المرحوم زكرياء عبد الرحمن ( 32 سنة عازب )
الحادث ـ المأساوي يعقد من جديد الحوار مع ممثلي حراك الرغيف الأسود ، كما قد يتسبب في اطالة امده ، وهذا ما عبر عنه بعض ممثلي الحراك ــ لوجدة سيتي ـــ حيث اعتبروا ان مختلف انواع الحوار التي اجريت معهم لم تكن واقعية ولم تقدم حلولا اقتصادية بديلة ، بقدر ما كانت تسعى الى اطفاء نار الحراك ليس الا …. وشدد هؤلاء على مواصلة نضالهم ، الى ان تتحقق مطالب ساكنة المدينة بتوفير مشاريع اقتصادية تقوم بانتشال شباب جرادة ومن البطالة التي ترغمهم على المغامرة بحياتهم بساندريات الموت

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.