Home»Débats»جامعة محمد الأول بوجدة : ألسيد خالد الصمدي كاتب الدولة لدى وزير التربية والتكوين يقول » كفى من اصلاح الاصلاح واصلاح اصلاح الاصلاح » VIDEO

جامعة محمد الأول بوجدة : ألسيد خالد الصمدي كاتب الدولة لدى وزير التربية والتكوين يقول » كفى من اصلاح الاصلاح واصلاح اصلاح الاصلاح » VIDEO

0
Shares
PinterestGoogle+
 

خلال اللقاء الذي احتضنه رحاب رئاسة جامعة محمد الأول بوجدة صباح يوم الأثنين 18 دجنبر 2017 بحضور السيد خالد الصمدي كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي ، بحضور السيد محمد بنقدور رئيس جامعة محمد الأول بوجدة وومديري ورؤساء المعاهد والمؤسسات الجامعية ، وعدد من الباحثين والمهتمين بقطاع التعليم العالي والبحث العلمي
خلال كلمته الافتتاحية تحدث ٍالسيد خالد الصمدي، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي
عن الخطوط العريضة التي سيطرق اليها في عرضه المفصل لاصلاح وتطوير التعليم العالي والبحث العلمي وماهي الفرص الممكنة لذلك ، وما هو موقع اية جامعة من الجامعات المغربية ضمن هذا المخطط ؟
معتبرا ان هذا اللقاء ياتي في سياق التواصل المباشر للتعرف عن قرب على واقع الجامعات المغربية ، و جامعة محمد الأول بوجدة ، وذلك من خلال الاستماع الى مختلف الاشكالات في سلسلة اللقاءات المباشرة التي سطرتها كاتب الدولة من اجل تشخيص الوضع وتقييم مختلف الاختلالات …وهو الأمر الذي يتطلب تعبئة خاصة…وذلك من خلال 3 سياقات خاصة :
1ـ تقييم وتطوير منظومة البحث العلمي ببلادنا
وفي هذا الصدد ستنظم الوزارة خلال شهريناير القادم 2018 الملتقى الوطني حول تقييم وتطويرالنظام البيداغوجي ، وتطويرا لهذا ـ يقول السيد الصمدي ـ فتحنا مجموعة من الأوراش : اطلقنا خلالها حوارا موسعا داخل الجامعات بمختلف الشعب والمسالك
2 ـ التركيز على التواصل المباشر حيث تركز كتابة الدولة على فتح حوارات مباشرة بمختلف الجامعات تناقش مختلف القضايا والمشاكلا والمقترحات واعداد تقرير مفصل عن كل زيارة
واضاف السيد كاتب الدولة انه تم اطلاق ورش التطوير للقانون الاطار 0.1.00
كما اعتبر السيد الصمدي ان الوزارة لا تؤمن بان الاصلاح هو عملية فوقية ، لا بد وان يكون هذا الاصلاح باشراك اوسع لكل الفاعلين والأطر والبيداغوجيين والأساتذة بل ولمختلف الفعاليات الجمعوية ، والقطاعات الحكومية الأخرى …ان الاصلاح لا بد وان يشترك فيه الكل ، وذلك حتى  » نقطع مع اصلاح الاصلاح ، واصلاح اصلاح الاصلاح « 

وقال كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لابد ان نتعبأ جميعا لدراسة هذا المشروع ، فور ما ان يوضع في موقع الأمانة العامة للحكومة
وذلك حتى لا نفوت الفرصة ،وحتى لا يات وقت ونقول ان قانون الآطار هذا فيه ثغرات ، وفيه نواقص …وفيه خلل الخ لذا يجب الاسهام بفاعلية في هذا القانون قبل ان تتم المصادقة عليه وقبل نشره بالجريدة الرسمية ، حيث يكون آنذاك قد فات الأوان لأبداء اي رأي او اقتراح او ملتمس ….الخ
ـ واضاف الصمدي أن دخول الجهوية المتقدمة حيز التنفيذ ، جعلنا نتحدث عن تحديد الرؤية الاستراتيجية للجامعة المغربية ، رؤية مندمجة في كل جهة : ليقول : سؤالي هو  » ما هو مستقبل وما هي الرؤية الاستراتيجية لجامعة محمد الأول بوجدة في ظل الجهوية المتقدة ؟ »
هل لدينا منظور مستقبلي حول الكيفية التي ستكون عليها جامعة محمد ألأول بوجدة سنة 2025 ؟ فهذه مسؤولية مجلس الجامعة ، الذي يجب عليه ان يشرك كل الفاعلين في وضع هذه الاستراتيجية :بناء على السؤال: اية علاقة بين الجامعة والجهة ؟
3 ـ هناك تحول كبير جدا وقع في الاصلاح ،ذلك ان المنظومة اجتمعت بعد ان كانت متفرقة و انتقلنا من اصلاح التعليم الى اصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي …حيث اجمعت الوزارة لأول مرة في وزارتين واحدة وبتصور مشترك وموحد
ليختتم السيد كاتب الدولة لدى وزير التربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي كلمته الافتتاحية هاته قائلا : ان هناك 18 قطاعا حكوميا له علاقة مباشرة بنجاح او فشل اصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي ، لهذا ينبغي النظر الى ملف اصلاح التعليم من هذا المنظورالشمولي ، وهو المنظور الذي نشتغل به خلال هذه اللقاءات التواصلية ، والذي نناقشه قصد اثرائه واغنائه بمختلف الاقتراحات والآراء

ان مثل هذه اللقاءات هي لقاءات للصراحة والوضوح والمكاشفة بعيدا عن لغة الخشب وبعيدا عن تغطية الاشكالات وعدم الحديث عنها بصراحة دون ان نتقاذف المسؤوليات ، ويجب على الكل ان يتحمل مسؤوليته على قدر الصلاحيات المحددة له ،والاستماع الى الحلول المقترحة ، لأن مصير اصلاح التعليم العالي هو مصير كل المغاربة

وجدة سيتي تقدم لزوارها قريبا التسجيل المصور  الكامل لعرض السيد كاتب الدولة  لدى وزير التربية والتكوين ، حول الاصلاح الجامعي

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

Aucun commentaire

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.