Home»Débats»VIDEO محاولة ذبح استاذة من طرف تلميذ …الا يعني ان التعليم في بلدنا اصبح كارثيا…والمنظومة التربية افلست بشكل نهائي

VIDEO محاولة ذبح استاذة من طرف تلميذ …الا يعني ان التعليم في بلدنا اصبح كارثيا…والمنظومة التربية افلست بشكل نهائي

3
Shares
PinterestGoogle+
 

اصبح التعليم في المغرب لا يخرج من جريمة كارثية ، حتى يدخل كارثة اعظم منها بشاعة ، ففي الوقت الذي لم تمر الا بضعة ايام على التلميذ الذي كسر عظام استاذه بورزازات وكأنه في حلبة الملاكمة ، في الوقت الذي اسقط الاستاذ الذي هو في سن والده ارضا واشبعه لكما وركلا ورفسا ، ها نحن نمسي اليوم 22 نونبر 2017 على الساعة السادسة مساء على كارثة اخطر من الأولى تلميذ يحاول ذبح استاذته بسكين بعد خروجها من المؤسسة ، حدث هذا حسب ما روجته مختلف مواقع التواصل لاجتماعي بثانوية الحسين بن علي الحي المحمدي بالدارالبيضاء ،
انها الكارثة بكل المقاييس ، انه الافلاس الحقيقي للمنظومة التعليمية بالمغرب ، انها السيبة التي ليس مثلها سيبة في اي بلد من بلدان العالم امام صمت رهيب لكل المسؤولين لكل الوزراء ، لكل النواب البرلمانيين ، لكل مدراء الأكاديميات ، لكل نواب الوزارات ، لكل المفتشين ….وكأنهم يقولون ( كييت للي جات فيه ) وبالفعل  » كيت للي جات فيه من رجال التربية والتعليم  » طبعا غدا سنسمع ان الجمعيات الحقوقية ستدافع عن التلميذ وستعتبره حدثا ، وانه وانه وانه ….اما الاستاذة التي تعرضت ليس لجرح مادي خطير على مستوى الوجه ، والأخطر منه هو الجرح النفسي الذي سوف لن يندمل ابدا ، وسنسمع غدا او بعد غد او الاسبوع المقبل أن النقابات التعليمية ستعلن عن وقفة احتجاجية محتشمة هنا او هناك وسينتهي الأمر في انتظار ان يتعرض استاذ او استاذة اخرى خلال الايام القادمة للذبح او السلخ او اللكم من طرف تلميذ آخر ….
ان تعليمنا اصبح مسلسلا دراميا خطيرا ، وان المسؤولين على التعليم ببلدنا عاجزون كل العجز عن القيام باية خطوة اصلاحية حقيقية …وما بقي الا ان نعثر في يوم من الايام وزيرا شجاعا جريئيا يعلن نهاية التعليم ببلدنا

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. عبد الكريم الوجدي
    24/11/2017 at 16:20

    دور النقابات التعليمية للقيام برد فعل يزلزل اصحاب الكراسي و المسؤولون الانتهازيون.ام انها باعت المقابلة للمدافعين عن المجرمين و المشرملين.

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.