Home»Débats»هل يمتد خط زلزال منارة المتوسط بالحسيمة الى الجهة الشرقية ليقطف رؤوس بعض المسؤولين بالجهة ؟ ــ 1 ـــ يتبع

هل يمتد خط زلزال منارة المتوسط بالحسيمة الى الجهة الشرقية ليقطف رؤوس بعض المسؤولين بالجهة ؟ ــ 1 ـــ يتبع

6
Shares
PinterestGoogle+
 

اذا كانت العادة ان الناس يطلبون اللطيف عندما تقع هزة ارضية ما في اية منطقة ما من المعمور ، فانه على العكس من ذلك نجد ان الشعب المغربي قد صفق بحرارة لزلزال مساء يوم الثلاثاء 24 اكتوبر 2017 الذي لم يكن زلزالا جيولوجيا ـــ لحسن الحظ ـــ وانما كان زلزالا سياسيا ضرب العديد من الوزراء الحاليين والسابقين والمسؤولين السامين حيث كان مركز الزلزال حسب الخبير ادريس جطو ، هو برنامج  » الحسيمة منارة المتوسط  » …
واذا كان هذا الزلزال متوقعا ، ومنتظرا منذا المراحل الأولى لحراك الحسيمة ، ومنذ الخطاب الملكي السامي الأخير بالبرلمان فانه ينبغي القول ان قضية برنامج  » الحسيمة منارة المتوسط  » ليست الا الشجرة التي تخفي الغابة ، ليس على مستوى مدينة الحسيمة فحسب وانما على مستوى مختلف جهات ومدن المملكة ، خصوصا الجهة الشرقية ، الجهة التي لا احد يمكنه ان ينكر ما آلت اليه اوضاعها الأقتصادية والاجتماعية … فنسبة البطالة حطمت كل الأرقام القياسية باعتراف كل الخبراء في هذا المجال ، حيث سجلت جهة الشرق اعلى نسبة من البطالة على الصعيد الوطني ، ومقابل ذلك سجلت الجهة الشرقية ادنى نسبة لاستقطاب الاسثمارات سواء منها الداخلية او الخارجية ، مما جعل منها الجهة الأكثر ركودا ، وكسادا ، جراء تدني نسب التنمية الاقتصادية و الاجتماعية …مما يطرح عدة نقاط استفهام حول حصيلة الوكالة التي انشئت خصيصا لتنمية الجهة الشرقية ، ويتعلق الأمر  » بوكالة تنمية اقاليم الجهة الشرقية  » والتي انشئت سنة 2006- بموجب القانون 12 ـــ 05، بهدف الدفع بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية بمختلف اقاليم ومدن وقرى الجهة ، غير انه وبعد مرور حوالي 11 سنة لا نجد لا تنمية ولا يحزنون ، مما يطرح عدة تساؤلات حول حصيلة  » وكالة تنمية اقاليم الجهة الشرقية  » ومنجزاتها ، والمبالغ الخيالية التي صرفتها ، وهل حققت الوكالة الأهداف الاقتصادية والاجتماعية التي رسمت لها ؟ ان هذه التساؤلات لا نسعى من خلالها الا الشفافية ، والمكاشفة ؟ ساكنة الجهة الشرقية تريد فقط معرفة حصيلة وكالة تنمية اقاليم الجهة الشرقية منذ تأسيسها ؟ الساكنة تريد معرفة كم هي المبالغ المالية التي صرفت على المشاريع التنموية ؟ والمشاريع الاجتماعية ؟ وهل بالفعل هذه المبالغ التي صرفت حققت تنمية ما ام انها اهدرت بشكل عشوائي ؟ وهل كانت هناك حكامة في التدبير المالي للوكالة ؟ وكم هي المبالغ التي صرفت على مختلف المنتديات التي نظمتها هذه الأخيرة منذ تأسيسها بمختلف الدول الأوروبية ، وماذا كانت نتيجة تلك المنتديات وماذا حققت لأقاليم جهة الشرق ؟ وكم بلغ حجم الاستثمارات التي استقطبتها الوكالة جراء هذه المنتديات التي ظلت تنظمها بالعديد من الدول الأوروبية ، وما هو مبلغها بالعملة الصعبة ؟ كم صرفت الوكالة على ليالي فنادق خمس نجوم هنا وهناك ؟ وما هي النتيجة التنموية التي حققتها هذه الليالي لبوادي وقرى جهة الشرق ؟
خلاصة القول اننا بهذه التساؤلات التي نعتبرها تساؤلات مشروعة ، لأن ساكنة الجهة لا تلمس اية تنمية ، بقدر ما صار الكل يتحدث عن ازمة خانقة ، ازمة على جميع المستويات الاجتماعية الاقتصادية الثقافية الفنية الصحية ….. ورغم ذلك فان ساكنة الجهة صابرة محتسبة لكونها فقدت الثقة في جل المسؤولين ، لكن المثل العامي يقول  » الصبر يدبر  » ليبقى السؤال هل هو استسلام او هو الهدوء الذي يسبق العاصفة ؟
ان هذه التساؤلات لا تعني فقط وكالة تنمية اقاليم الجهة الشرقية وانما تعني العديد من الادارات المسؤولة عن التنمية وعن تدبير الشأن العام بالجهة الشرقية والتي لم تقم بواجبها نحو الساكنة احسن قيام ، وهو الأمر الذي يتطلب من الخبير ادريس جطو ان يحط الرحال بهذه الجهة عساه يحدث زلزالا مشابها لزرزال  » الحسيمة منارة المتوسط  » وبدون شك سيكون الزلزال الذي سيقطف العديد من الرؤوس المختبئة بالمكاتب الضخمة المكيفة بالعديد من الادارات بالجهة الشرقية …. الجهة الأكثر فقرا …وأزمة …وكسادا

 
MédiocreMoyenBienTrès bienExcellent
Loading...

1 Comment

  1. عبد الكريم الوجدي
    25/10/2017 at 23:26

    نلتمس من السيد جطو و مجلسه الاعلى للحسابات النزول ببلدية وجدة قسم التعمير لمحاسبة هيئة المهندسين المعماريين التي تستنزف جيوب المواطنين الراغبين في الحصول على رخصة البناء بايعاز من الرئيس الذي وقع معهم الشراكة المشؤومة و زاد وجدة تأزما .ان هذه الهيئة ليست الا جمعية و لا حق لها في فرض رسوم على المواطنين.اللهم ان هدا منكر.

Commenter l'article

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.